كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موعد ومكان توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات..المزيد

الإمارات,إسرائيل,التطبيع,بن زايد,اخبار العالم,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,بلاد بره,إسرائيل والإمارات,التطبيع بين إسرائيل والإمارات

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 17:24
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ترامب يكشف موعد ومكان توقيع اتفاقية التطبيع بين إسرائيل والإمارات

ترامب
ترامب

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن موعد ومكان توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة، و ذلك بعد أن نشر، أمس الخميس، بيانًا ثلاثيًا مشتركًا، يشير فيه إلى عقد اتصال ضم نتنياهو وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، تم فيه الإعلان حول الاتفاق على تطبيع كامل للعلاقات بين إسرائيل والإمارات.



موعد ومكان توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات

وصرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على هامش مؤتمر صحفي عقده أمس، بالبيت الأبيض، بأن توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات ستتم في خلال ثلاثة أسابيع، حسبما أفادت وكالة سبوتنيك الروسية.

وقال: "أتطلع لاستضافتهما في البيت الأبيض في القريب العاجل للتوقيع رسميا على الاتفاق"، مضيفَا: "يمكنني القول إنه ربما سنفعل ذلك خلال الأسابيع المقبلة". 

وأوضح الرئيس الأمريكي، أن اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل يقضي على خطط الأخيرة في ضم أجزاء من الضفة الغربية.

وتدخل ديفيد فريدمان السفير الأمريكي لدى تل أبيب، الذي كان واقفا إلى جانب ترامب، قائلًا: إن مشروع ضم أراضٍ بالضفة الغربية لم يتم صرف النظر عنه نهائيًا، مؤكدًا أن صياغة الاتفاقية تم اختيارها بعناية من جانب الأطراف المعنية، وأن الاتفاقية تنص على تعليق مؤقت لعملية ضم أراضي من الضفة الغربية.

وأوضح الرئيس الأمريكي، أن الأسابيع المقبلة ستشهد المزيد من اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل وبعض الدول العربية، قائلًا: "لدينا أشياء أخرى مثيرة للاهتمام تجري مع دول أخرى، وهي مرتبطة أيضا باتفاقات سلام".

وتابع: "ستكون هناك الكثير من الأخبار المهمة في الأسابيع المقبلة. أنا متأكد من أنكم ستكون منبهرين جدا".

من جانبه، أكد جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، أن هناك احتمالات كبيرة تشير لتطبيع العلاقات بين إسرائيل ودولة عربية كبرى خلال الأشهر القليلة المقبلة.

ووصف الرئيس الأمريكي اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات، بأنه "انفراجة كبيرة".

وقال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في وقت سابق الخميس، إنه تم الاتفاق، في اتصال هاتفي، مع الرئيس الأميركي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية.

واتفق الشيخ محمد بن زايد وترامب ونتانياهو، على مباشرة العلاقات الثنائية الكاملة بين إسرائيل ودولة الإمارات.

وذكر بيان مشترك بين الولايات المتحدة وإسرائيل ودولة الإمارات، أنه من شأن هذا الإنجاز الدبلوماسي التاريخي أن يعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف أن هذه الخطوة شهادة على الدبلوماسية الجريئة والرؤية التي تحلى بها القادة الثلاثة، وعلى شجاعة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل لرسم مسار جديد يفتح المجال أمام إمكانيات كبيرة في المنطقة.