أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش أن ردود الفعل الإيجابية من العواصم الرئيسية على الإعلان

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 26 سبتمبر 2020 - 20:30
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الإمارات: ردود الفعل على الاتفاق مع إسرائيل مشجعة

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، أن ردود الفعل الإيجابية من العواصم الرئيسية على الإعلان الثلاثي مشجعة، خاصة أنه عالج في تقدير هذه العواصم خطر ضم الأراضي الفلسطينية على فرص حل الدولتين.



واعتبر قرقاش في تغريدات نشرها على حسابه بموقع "تويتر"، صباح اليوم الجمعة، أن "قرار الشيخ محمد بن زايد الشجاع يعبر عن واقعية نحن في أمس الحاجة لها. القرار الناجح فيه أخذ وعطاء وهذا ما تحقق".

وتابع: "بينما يبقى قرار السلام فلسطيني إسرائيلي بامتياز، أتاحت مبادرة الشيخ محمد بن زايد الجريئة، عبر إبعاد شبح ضم الأراضي الفلسطينية، المزيد من الوقت لفرص السلام عبر حل الدولتين، وتطوير العلاقات الطبيعية مقابل ذلك. منحى واقعي تطرحه الإمارات بكل شفافية بعيدا عن المزايدات".

وأضاف الوزير: "قرار الإمارات كان محل تداول منظم ونشط ضمن آلية صنع القرار في سياستنا الخارجية، وكعادة الشيخ محمد بن زايد اطلع على كافة الجوانب وقاد القرار ضمن رؤية استراتيجية تجمع بين الواقعية السياسية واستشراف جريء للمستقبل. قرار شجاع من قائد استثنائي".

والخميس أعلن بيان إماراتي أمريكي إسرائيلي مشترك الاتفاق على وقف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية، مع مباشرة العلاقات الثنائية بين إسرائيل والإمارات.

وأكد البيان أن "هذا الإنجاز الدبلوماسي يعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط"، وأشار إلى أن "بدء علاقات مباشرة سيؤدي إلى النهوض بالمنطقة من خلال تحفيز النمو الاقتصادي وتوثيق العلاقات بين الشعوب".

كما شدد البيان على أنه "نتيجة لهذا الانفراج الدبلوماسي، وبناء على طلب من الرئيس ترامب وبدعم من دولة الإمارات، ستتوقف إسرائيل عن خطة ضم أراض فلسطينية".

وقوبل الاتفاق بردود فعل إيجابية عربيا ودوليا، حيث هنأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد بخطوة السلام التاريخية.

وأكد السيسي في اتصال هاتفي مع الشيخ محمد بن زايد أن "الخطوة ستسهم في دفع جهود عملية السلام وفتح آفاق الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط".

وأشاد الرئيس المصري بما تم بموجب الاتفاق بين الإمارات والولايات المتحدة وإسرائيل من إيقاف قرار إسرائيل ضم الأراضي الفلسطينية بما يحافظ على حل الدولتين ويبقي فرص السلام قائمة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.