صرح وزير الخارجية سامح شكري اليوم الأربعاء بعد الإدلاء بصوته في انتخابات مجلس الشيوخ.. المزيد

وزير الخارجية,سامح شكري,سد النهضة,مفاوضات سد النهضة

السبت 19 سبتمبر 2020 - 14:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تصريح عاجل من سامح شكري بشأن سد النهضة

سامح شكري وزير الخارجية
سامح شكري وزير الخارجية

صرح وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الأربعاء، بعد الإدلاء بصوته في انتخابات مجلس الشيوخ أن العملية الانتخابية تسير بشكل جيد وتدار بإتقان، داعيًا المواطنين إلى المشاركة في التصويت وممارسة الحق الدستوري، من خلال اختيار مرشحين يعبرون عن إرادته، مضيفًا: "إذا كنا حريصين على مستقبل هذا الوطن علينا المشاركة بالعمل والممارسة السياسية بما يخدم مصلحة الوطن والانطلاق إلى الأمام.



وقال وزير الخارجية، إن مصر مستمرة في إعطاء الأولوية للمفاوضات، مؤكدًا أنه سوف يتم الحرص والحفاظ على مصالح مصر المائية واتخاذ كل إجراء، وكل مؤسسات الدولة تعمل على حماية حقوق مصر المائة، من خلال تلك المفاوضات.

وبالنسبة للوضع في لبنان وزيارته التضامنية معه، أكد وزير الخارجية قائلًا: "سنقف مع لبنان في كل التحديات خاصة في الوضع السياسى الراهن"، مشيرًا إلى أن المستشفى الميدانس المصري قدم خدمات لكل المواطنين ودورها حيوي في تقديم الرعاية الصحية.

وتابع سامح شكري: المساعدات الإنسانية والطبية التي وصلت لبنان كان لها أثر كبير، مؤكدًا: نتضامن مع الشعب اللبناني وتعازينا له.

سامح شكري: سنوفر جسرًا بحريًا لإعادة إعمار بيروت  

وعلى صعيد آخر أعلن سامح شكري، وزير الخارجية المصري، خلال زيارته إلى لبنان، ولقاءه بالرئيس اللبناني مشيال عون، أن القاهرة ستعمل من خلال الأجهزة الحكومية المصرية، لتلبية الاحتياجات و الأولويات اللبنانية في أقرب فرصة ، مؤكدًا أن مصر ستعمل على توفير جسر بحري لإعادة إعمار بيروت، وجسر جوي لنقل المساعدات الإغاثية والإنسانية.

وأكد، وزير الخارجية على هامش مؤتمر صحفي عقب لقاءه بالرئيس اللبناني:"نحن نرى أهمية تكثيف الجهود في هذه المرحلة في المجالات كافة، وقد أقمنا جسرًا جويًا للمساعدات الانسانية، والجسر البحري لتوفير الاحتياجات الخاصة بإصلاح ما تم إتلافه وإعادة الإعمار، ولدينا الإستعداد الكامل للوقوف الى جانب الشعب اللبناني الشقيق".

وأضاف:" كما نثق تمامًا بقدرته على تجاوز هذه الأزمة من خلال إجراءات استثنائية في المجالات كافة، وخصوصًا في الإطار السياسي بما يؤدي إلى مواجهة التحديات التي فرضتها هذه الأزمة والتفجير وأزمة كورونا، والأوضاع الاقتصادية والسياسية التي أدت التراكمات إلى الكثير من المعاناة والتحدي لاستمرار تقدم لبنان الشقيق واستقراره والحفاظ على سيادته".