ردت دار الإفتاء المصرية اليوم الثلاثاء على سؤال بشأن أثر الزواج على الحقوق المالية للزوجين.. المزيد

الزواج,دار الإفتاء المصرية,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 20:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عبر صفحتها الرسمية..

الإفتاء توضح حكم استقلال الذمة المالية للمرأة عن زوجها

دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية

ردت دار الإفتاء المصرية، اليوم الثلاثاء، على سؤال بشأن أثر الزواج على الحقوق المالية للزوجين، حيث نشرت الدار عبر الصفحة الرسمية الخاصة بها من خلال موقع التواصل الاجتماعي، سؤالًا أرسل إليها وجاء نصه: ما هو أثر الزواج على الحقوق المالية للزوجين وشرعية استقلال الذمة المالية للزوج عن الذمة المالية للزوجة؟.



أثر الزواج على الحقوق المالية

وأجابت دار الإفتاء المصرية، بأنه من المقرر شرعًا أن للرجل ذمةً مالية مستقلة عن زوجته، وأن للزوجة كذلك ذمة مالية مستقلة عن زوجها؛ مستشهدة بقول النبي صلّ الله عليه وآله وسلم: "كلُّ أَحَدٍ أَحَقُّ بماله مِن والدِه ووَلَدِه والناسِ أَجمَعِينَ"، رواه الدراقطني في سننه.

وأضافت الدار، أنه لا تأثير لعقد الزواج على ذمَّتَي الزوجَين المالية بالاندماج الكلي أو الجزئي.

ونبهت على أنه يجب على الزوج الوفاء بما عليه من المهر والنفقة تجاه الزوجة أو الأسرة، وأن التعامل في الحياة الزوجية إنما يكون على قاعدة الرحمة والمودة والتعاون.

حكم إخراج الزكاة للفتاة التي لها ولي

وفي وقت سابق، أجابت دار الإفتاء المصرية، عن سؤال ورد إليها حول إخراج الزكاة، فجاء نص السؤال من أحد المتابعين قائلة: معي مالي الخاص، فهل يجب عليَّ الزكاة فيه أم أن ما يخرجه والدي باعتباره ولي أمري يفي بالغرض؟، فردت الدار عبر الصفحة الرسمية الخاصة بها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك على السؤال قائلة: “للسائلة ذمة مالية مستقلة عن والدها؛ حيث إن لها دخلًا ماليًّا خاصًّا بها”.

وأكدت أنه يجب على الفتاة، أن تخرج عن أموالها الخاصة زكاة مالها إذا توافرت في هذا المال شروط الزكاة، وهي: أن يبلغ المالُ النصابَ وهو ما يعادل 85 جرامًا من الذهب عيار 21، وأن يحول عليه الحول، ويكون خاليًا من الديون.

وفي سياق آخر، كتبت دار الإفتاء المصرية، فتوى بشأن سؤال أحد المتابعين "هل يجوز  دفع الزكاة  في دعم المستشفيات الحكومية المجانية التي جرى العرف أنها تعالج المرضى الفقراء؟"، وردت دار الإفتاء المصرية، على السؤال، عبر الصفحة الرسمية لها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بأنه يجوز دفع الزكاة في دعم المستشفيات التي تعالج المرضى الفقراء، طالما النية ذاهبة إلى مساعدة الفقراء، والدعم لتوفير مكان علاجي لهم.