قد يكون من الصعب الاعتراف بأنك ارتكبت خطأ خاصة إذا كنت تقوم بدور قيادي.. المزيد

علاقات,الاعتذار,أخطاء,ثقافة الاعتذار

الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 16:35
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

4 أخطاء يرتكبها الناس عندما يحاولون الاعتذار

قليل من الناس لا يُمانعون في تقديم الاعتذار. قد يكون من الصعب الاعتراف بأنك ارتكبت خطأً، خاصة إذا كنت تقوم بدور قيادي، هنا يُصبح الاعتذار ضربة للأنا وتحدي لكبريائك، وهو ما استدعى توضيحًا من خبير العلاقات ستايسي هانكي قال فيه: "كلنا نرتكب أخطاء، الاعتراف بهذه الأخطاء أثناء تولي المسؤولية يُظهر أنك جدير بهذه المسؤولية، وأنك تتمتع بالنضج الكافي لتصبح قائد. تسمح لنا الاعتذارات ببناء علاقات أقوى وأكثر جدارة بالثقة مع من حولنا. كما أنها تساعدنا على النمو في أدوارنا كقادة ".



لسوء الحظ، من الشائع تقديم الاعتذار مصحوبًا بالأعذار. بدلًا من تقديم اعتذار مخادع والاضطرار إلى الاعتذار مرتين، مرة عن الخطأ الأساسي والمرة الثانية عن الاعتذار السيء، حاول أن تعتذر بشكل صحيح من البداية من خلال تجنب الأخطاء التالية.

  1. عدم الاعتراف بالخطأ:

قبل أن تبدأ في الاعتذار، تأكد من أنك تعتقد بصدق أنك ارتكبت الخطأ وأنك لديك رغبة حقيقية وصادقة من قلبك في تصحيحه، كما يقول هانكي.

ويُضيف: "إلقاء اللوم أو محاولة تبرير أفعالك سيُقلل من قوة اعتذارك ويضر بمصداقيتك، الأعذار لن تؤدي إلا إلى تكثيف مشاعر الرفض والعداء والغضب والألم من الطرف الآخر".

بدلًا من ذل ، تحمل خطأك. افهم ما كان يجب عليك فعله والتزم بإجراء تغيير في المستقبل.

  1. اختيار كلماتك بلا مبالاة:

يقول هانكي، قبل أن تبدأ في التخطيط لاعتذارك، فكر في كيفية تأثير الخطأ الذي فعلته على الطرف الآخر، وكيف تريده أن يشعر بعد أن تقدم اعتذارك، وما هي الخطوات التالية التي يجب اتخاذها لإعادة بناء العلاقة أو صقلها؟

بمجرد وضع الإجابات عن الأسئلة السابقة، يمكنك التفكير في كلماتك وتصميم الرسالة التي ستعتذر بها، لكن يجب أن تكون رسالتك واضحة ولها تأثير على الطرف الآخر، ويجب أن يكون جزء كبير مما تقوله هو شرح السبب الحقيقي لارتكابك للخطأ وما الذي ستفعله لحل المشكلة.

  1. قول الكثير:

بالإضافة إلى اختيار كلماتك بعناية، حاول أن تكون موجزًا ​​قدر الإمكان. يقول هانكي: "توقف قليلاً وفكر فيما تريد قوله دون كلمات إضافية، الجانب الآخر المتطرف من عدم الاعتذار، هو الاعتذار أكثر مما ينبغي."

اجعل جملك قصيرة وواضحة ومباشرة، اعترف بارتكاب الخطأ، ثم قدّم الجانب الكثر أهمية بالنسبة للطرف الآخر، وهو سبب قيامك بذلك وما ستفعله لإصلاح الأمر.

  1. عدم الاعتذار وجهًا لوجه:

طريقة الاعتذار لا تقل أهمية عن الرسالة نفسها، لذلك لا تختبئ وراء ستار، حاول تقديم الاعتذار وجهًا لوجه ولا تعتمد على التكنولوجيا للقيام برفع الأشياء الثقيلة عن كاهلك، انظر إلى عيني الشخص مباشرة لتكوين علاقة ثقة. إذا لم تكن التفاعلات وجهًا لوجه ممكنة، ارفع الهاتف حتى يسمع الشخص صوتك ويعرف مدى صدقك وصدق إحساسك تجاه ما تقول.

تأكد من أن لغة جسدك ونبرة صوتك تعكس صدقك، وإذا لم يكن الأمر كذلك، فإنك تخاطر بعدم تسليم رسالتك بالطريقة التي تريدها.

لتوضيح رسالتك وتقديم اعتذار فعّال، يمكن أن يساعدك التمرن عليها أمام صديق موثوق به، فيمكن لصديقك الموثوق أن يُقدّم لك ملاحظات مفيدة بدلاً من الاعتماد على ما تشعر به في رأسك.

المصادر:

5 mistakes people make when they (try to) apologize

https://www.fastcompany.com/90329416/5-mistakes-people-make-when-they-try-to-apologize