أصدرت الخارجية اليونانية بيانا عاجلا بشأن إعلان تركيا إرسال السفينة عروج ريس..المزيد

تركيا,شرق المتوسط,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,بلاد بره,التنقيب شرق المتوسط,ترسيم الحدود بين مصر واليونان

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 20:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

اليونان تصدر بيانًا عاجلًا بشأن التنقيب التركي شرق المتوسط

تنقيب تركيا شرق المتوسط
تنقيب تركيا شرق المتوسط

أصدرت الخارجية اليونانية، بيانًا عاجلًا بشأن إعلان تركيا إرسال السفينة عروج ريس؛ لإجراء عمليات المسح الزلزالي شرق المتوسط، ودعت تركيا لوقف التحركات غير القانونية التي تقوض الأمن والسلم في المنطقة، مؤكدة أن التنقيب التركي شرقي المتوسط غير قانوني، وأن اليونان لن تقبل بالابتزاز التركي وسندافع عن حقوقها السيادية، وذلك بعد اجتماع رئيس مجلس الوزراء اليوناني بمجلس الأمن القومي.



الخارجية اليونانية ترد على إعلان تركيا استئناف التنقيب شرق المتوسط

ذكرت وزارة الخارجية اليونانية، في بيان رسمي، اليوم الإثنين، أن التنقيب التركي جنوب جزيرة كريت بالجرف القاري اليوناني، والتنقل الواسع الملحوظ لوحدات البحرية التركية، يعد تصعيد خطير وطريقًا واضحًا لزعزعة الاستقرار، حسبما أفادت صحيفة جريك سيتي تايمز اليونانية.

وتابعت: " العدوان التركي يأتي في وقت أظهرت فيه اليونان في الممارسة العملية التزامها بالشرعية الدولية"، مضيفة: "بناءً على القانون الدولي والقانون البحري الدولي وقواعد حسن الجوار فقط، توصلت اليونان إلى اتفاق بشأن ترسيم حدود منطقتها الاقتصادية الخالصة (EEZ) بعد مفاوضات مع الدول المجاورة. وقد أعربت عن استعدادها للحوار، من أجل المضي قدما في ترسيم الحدود المقابلة مع جيرانها الآخرين على أساس القانون الدولي للبحار."

وأوضحت وزارة الخارجية اليونانية، أن ادعاءات تركيا بأنها تريد الحوار مع اليونان خدعة، وأن الأتراك يستخدمون ممارسات القرون الماضية.

وأضاف البيان:" تركيا تثبت علميًا أن تصريحاتها بشأن استعدادها للحوار صورية، واستنادًا إلى التوقيع على اتفاق قانوني لترسيم الحدود البحرية والاقتصادية بين مصر واليونان، فإن تركيا تخلت عن الحوار ولجأت إلى ممارسات القرون الماضية، باتباع تكتيكات طريق مسدود لمحاولة تحقيق بعض الإنجازات".

ودعا بيان الخارجية اليونانية، تركيا إلى الإنهاء الفوري لأعمالها غير القانونية التي تقوض السلام والأمن في المنطقة، مشيرة إلى أنها ستدافع عن حقوقها السيادية في المنطقة. وأفادت صحيفة جريك سيتي تايمز، أن البلاد ليست مستعدة لأي احتمالات مع تركيا، وأنها استدعت جميع الأفراد العسكريين الذين كانوا في إجازة مع استثناءات قليلة فقط.

تركيا تجري مسح زلزالي جديد شرق المتوسط

أصدرت البحرية التركية، قرارًا بإرسال السفينة عروج ريس، ستجري عمليات مسح زلزالي بمنطقة بحرية جنوب أنطاليا التركية وغرب قبرص، في الفترة بين 10 و23 أغسطس الجاري. وأكد فاتح دونمز، وزير الطاقة التركي، عبر حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة تويتر، أن السفينة عروج ريس، وصلت بالفعل إلى الموقع الذي ستعمل فيه بعد مغادرة المنطقة التي رست فيها قبالة أنطاليا.

وصرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة الماضية، بأن تركيا استأنفت أعمال التنقيب عن الطاقة في المنطقة؛ بدعوى أن اليونان لم تف بوعودها بشأن هذه القضية.

وجاء إعلان أردوغان عن استئناف أعمال التنقيب الجديدة، بعد توقيع مصر واليونان يوم الخميس الماضي، على اتفاق ترسيم الحدود البحرية والاقتصادية بين البلدين شرق المتوسط. وكانت تركيا أعلنت نهاية الشهر الماضي، تعليق التنقيب شرق المتوسط، بموجب تصاعد التوترات مع اليونان، وتدخل المستشارة أنجيلا ميركل؛ لتهدئة النزاع بين البلدين.

وأوضح دبلوماسيون في اليونان، أن الاتفاقية المصرية اليونانية أبطلت الاتفاق الذي تم التوصل إليه العام الماضي، بين تركيا وحكومة فايز السراج، بما يثير المخاوف التركية في هذا الصدد.

ويذكر أن عمليات المسح الزلزالي تعد جزءًا من الأعمال التمهيدية؛ للبحث والتنقيب عن مصادر الطاقة، كما أن هناك عدد من القضايا الخلافية بين اليونان وتركيا مثل التحليق فوق بحر إيجة وقبرص المقسمة عرقيًا.