أعلنت الفنانة إليسا اليوم الإثنين عن اعتذارها عن تأييدها لبعض الأشخاص في أي وقت مضى..المزيد

اليسا,بيروت,لبنان,إليسا,استقالة الحكومة اللبنانية

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 01:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| إليسا توجه اعتذارًا مؤثرًا

إليسا
إليسا

أعلنت الفنانة إليسا، اليوم الإثنين، عن اعتذارها عن تأييدها لبعض الأشخاص، في أي وقت مضى قائلة:”بعتذر عن تأييدي أيا حدا بأيا يوم من الإيام حزبيا أو سياسيا أو حتى برئاسة الجمهورية. كلن خذلونا والفرق إنو نحنا عنا الجرأة نعترف بوقت غيرنا مصرّ يغمّض عيونو عالغلط. أنا اليوم بعلن انتمائي لأرضي وشعبي وبس”.



 

 

إليسا: بعبد الشعب اللبناني العظيم

وشاركت النجمة اللبنانية إليسا، في وقت سابق، جمهورها ومتابعيها مقطع فيديوجديد يرصد تعاون الجالية اللبنانية في دولة الإمارات فيما بينهم لتقديم المساعدات إلى المتضررين في تفجيرات العاصمة اللبنانية "بيروت"، معبرة عن افتخارها بلبنانيتها وحبها للشعب اللبناني.

ونشرت إليسا عبر صفحتها الشخصية بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" مقطع الفيديو وعلقت عليه قائلة :"بعبد هالشعب اللبناني العظيم، باستثناء بعض المحسوبين علينا  وللأسف لبنانية كمان متلنا".

إليسا توجه رسالة شديدة اللهجة للحكومة اللبنانية  

وأعربت الفنانة إليسا عن غضبها الكبير من الحكومة اللبنانية، وذلك بسبب الأحداث التي تمر بها البلاد في الوقت الحالي، وخاصة عقب انفجار مرفأ بيروت، والذي راح ضحيته العديد من المواطنين، وأصيب على إثره الآلاف، فضلًا عن تشرد عدد كبير من اللبنانيين، وتسبب في خسائر اقتصادية فادحة، وأشارت إليسا إلى أن الحكومة اللبنانية تتغافل عن حماية الوطن.

وعبرت الفنانة إليسا عن حزنها الشديد بعد وقوع انفجار في مستودع زخيرة في ميناء بيروت العاصمة اللبنانية، ونشوب حريق ضخم إثر ذلك الانفجار، متمنية من الله ألا يكون هناك أي شهداء، وأعلنت أن الانفجار تسبب في تكسير منزلها كله، داعية الله عز وجل أن يعفو عن جميع المصابين، وأن يحمي لبنان.

ونشرت إليسا عبر صفحتها الرسيمة بموقع التدوينات القصيرة تويتر تدوينة قالت فيها: "محروق قلبي من جوا ومقهورة عل بلدي من اللي صار.. أنا الحمد لله بخير وإن شاء الله ما يكون في شهدا.. وكل الجرحى يتعافوا يا رب.. بيتي اتكسر كله بس مش مهم.. المهم الله يحمي لبنان".

ارتفاع عدد ضحايا انفجار مرفأ بيروت

ارتفع عدد ضحايا انفجار مرفأ بيروت الذي وقع يوم الثلاثاء الماضي، إلى 158 قتيلًا، فيما ارتفع عدد الجرحى إلى نحو 6000. وأعلن المكتب الإعلامي لوزارة الصحة العامة في لبنان، اليوم السبت، أن "حصيلة انفجار مرفأ بيروت حتى الآن تبلغ 158 شهيدا وأكثر من 6000 جريح".