حينما تقرر تثبيتمجموعة قنوات بي أن القطرية لمشاهدة مباريات كرة القدم يكون هناكقنوات أخرى مرافقةللقنوات ا

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 05:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| قناة "بي إن" القطرية تروج للمثلية الجنسية

حينما تقرر تثبيت مجموعة قنوات بي إن القطرية لمشاهدة مباريات كرة القدم، يكون هناك قنوات أخرى مرافقة للقنوات الرياضية يتم تثبيتها على جهاز تلفازك. أحد هذه القنوات هي قناة be junior التابعة لقناة beIN ، المخصصة لأفلام الكرتون وأفلام المراهقين والتي يتم تثبيتها على تلفازك مباشرة بعد الاشتراك في الباقة الرياضية.



الخطورة أن هذه القناة المخصصة للأطفال والمراهقين تعرض أعمالًا مثيرة للجدل ومخالفة للعادت والتقاليد وللدين، وتستهدف أفكار الأطفال. مثلا هذه القناة تعرض حاليًا مسلسل كارتوني يروج ويدعم المثلية ويصورها كأنها شيء عادي. ويعرض المسلسل لقطات مثيرة للاشمئزاز تشجع على المثلية.

إلى متى هذه القنوات المحسوبة علينا تهدم قيمنا ومعتقداتنا. تبث قناة be junior التابعة لقناة beIN هذا المسلسل الكارتوني الذي يدعم المثلية ويصورها كأنها شيء عادي. أرجو من المسؤولين على هذه القناة مراقبة هذه المواد الكارتونية قبل بثها ومحاسبة من قام ببث هذا المسلسل. pic.twitter.com/0YF4Q9y29t

حظر القناة 

في الأسبوع الماضي كشفت السعودية أن القناة القطرية تقوم بإساءة استغلال وضعها المهيمن بعدة ممارسات احتكارية بحق الراغبين في الاشتراك لمشاهدة بثها الحصري لمباريات كأس أمم أوروبا عام 2016.

منها إجبار الراغبين في الاشتراك لمشاهدة الباقة على الاشتراك في باقة أخرى تتضمن قنوات غير رياضية مثل القناة التر تروج للمثلية وقوات درامية تروج للمسلسلات التركية.

وإجبار الراغبين في الاشتراك على تجديد اشتراكهم في باقتهم الأساسية لمدة سنة كاملة أخرى وذلك كشرط لمشاهدة بطولة "يورو "2016، رغم أن مدة اشتراكهم سارية وتغطي المدة التي أقيمت خلالها البطولة المذكورة.

وتقوم مجموعة قنوات بي ان سبورت بتضمين قيمة الاشتراك في القنوات الرياضية ذاتها تكاليف بطولات ورياضات قد لا يرغب المشتركون في متابعتها، ومع ذلك يرغمون على تحمل تكاليفها ضمن قيمة الاشتراك.

 

وهو ما يعد مخالفةً صريحة لنظام المنافسة ولائحته التنفيذية، وبناءً عليه اتخذ مجلس إدارة الهيئة التدابير اللازمة لإيقاف الممارسات وإزالة المخالفات الاحتكارية التي ارتكبتها مجموعة قنوات بي ان سبورت مع احتساب الغرامة اليومية المقررة في نظام المنافسة بحدها الأعلى؛ حرصاً على سرعة إزالة الضرر عن المستفيدين من خدماتها بالمملكة.

إلا أن قنوات بي ان سبورت لم تقم بتنفيذ بنود قرار التدابير في حين لجأت للطعن على هذا القرار أمام المحكمة الإدارية في الرياض وقد خلص حكم القضاء الإداري إلى عدم قبول الدعوى المرفوعة من شركة بي إن سبورت ضد الهيئة العامة للمنافسة.

وبناءً على ما تضمنه نظام المنافسة من إحالة الممارسات التي تشكل مخالفةً لقواعد المنافسة إلى لجنة الفصل في مخالفات نظام المنافسة للبت فيها؛ وحيث قام مجلس إدارة الهيئة بإصدار قراره القاضي بـ"الموافقة على تحريك الدعوى الجزائية أمام لجنة النظر والفصل في مخالفات نظام المنافسة واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة ضد مجموعة قنوات بي ان سبورت".