قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الأحد إن فتح المدارس يمثل أولوية قومية.. المزيد

رئيس الوزراء البريطاني,بوريس جونسون,كورونا

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 23:08
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رغم انتشار كورونا..

رئيس وزراء بريطانيا: فتح المدارس أولوية قومية

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الأحد، إن فتح المدارس يمثل أولوية قومية، وكتب في مقال افتتاحي بصحيفة ميل: "إبقاء المدارس مغلقة لدقيقة أطول من الضروري أمر غير مقبول اجتماعيًا ولا يطاق اقتصاديًا، ولا يمكن الدفاع عنه من الناحية الأخلاقية".



ونقلت وكالة برس أسوسييشن، عن مصدر مقرب من رئيس الوزراء القول، أمس السبت، بإن توقعات رئيس الوزراء هى أن المدارس سوف تكون أخر قطاع  يتم إغلاقه، في حين سوف تكون الشركات أولى القطاعات التي تغلق أبوابها في حال تم فرض إجراءات إغلاق محلية صارمة.

وقال المصدر، إن جونسون سوف يغلق الكيانات الاقتصادية وتشمل المحال والحانات والمطاعم أولا، في حين سوف تستمر المدارس في عملها لأطول فترة ممكنة.

ويشار إلى أن العطلة المدرسية في بريطانيا تنتهى مطلع سبتمبر، حيث تبدأ الدراسة في جميع المراحل.

وجدير بالذكر أن بريطانيا تعد الدولة الأكثر تضررًا من فيروس كورونا في غرب أوروبا.

كورونا في بريطانيا

ووصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة إلى 311 ألفًا و461 حالة حتى الساعة السابعة والنصف صباح اليوم الأحد بتوقيت لندن، بحسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرج للأنباء.

وأشارت البيانات إلى أن عدد الوفيات في المملكة المتحدة  جراء الفيروس بلغ 46 ألفًا و651 وتعافى 1449 من المصابين حتى الآن.

ومر نحو 27 أسبوعًا حتى الآن منذ الإعلان عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في بريطانيا.

كورونا حول العالم

وأظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا، أن عدد الإصابات في أنحاء العالم تجاوز 19.6 مليون حتى صباح اليوم الأحد.

وأظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، عند الساعة 0600 بتوقيت جرينتش، أن إجمالي الإصابات تجاوز 19 مليونًا و637 ألف حالة.

كما أظهرت أن عدد المتعافين يقترب من 12 مليونًا، فيما تجاوز عدد الوفيات 726 ألفًا.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد حالات الإصابة، تليها البرازيل والهند وروسيا وجنوب أفريقيا والمكسيك وبيرو وكولومبيا وتشيلي وإيران وإسبانيا والمملكة المتحدة والسعودية وباكستان وبنجلاديش.

كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والمملكة المتحدة والهند وإيطاليا وفرنسا.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددًا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة لإصابات كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.