تصدر هاشتاج ريما الحربي مسيئة للإسلام موقع التدوينات الصغيرة تويتر وقام فيه المتابعين بمهاجمة الناشطة السع

المرأة,تويتر,السعودية,ريما الحربي

السبت 19 سبتمبر 2020 - 17:22
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد إساءتها للإسلام.. السعودية ريما الحربي تغلق حسابها على "تويتر"

ريما الحربي
ريما الحربي

تصدر هاشتاج بعنوان ريما الحربي مسيئة للإسلام، موقع التدوينات الصغيرة "تويتر"، وقام فيه المتابعون بمهاجمة الناشطة السعودية ريما الحربي، مؤكدين أنها قامت بكتابة تغريدات تسيء للإسلام، ولتعاليمه ولحدوده، بحسب زعمهم، ومن ثم انهالت التعليقات الساخرة منها، والتي اعتبروها ضد الدين الذي يؤمن به الملايين.



تغريدات ريما الحربي

ونشرت الناشطة السعوديةريما الحربي تغريدات عبر حسابها الرسمي بموقع “تويتر” قالت فيها: "لما أصير مسلمة بالأساس تعال نتكلم عن الردة وحاكمني".

 

 

 

 

ونشرت تغريدة أخرى قالت فيها:"الشق أكبر من الرقعة، الإسلام دين ذكوري من عمق جذوره، والجنة الموعودة وكل الحوريات والنكاح اللا منتهي فيها مجرد أحلام ذكر، واضربوهن أيش معناها، ومناصحة الرجل الناشز والصبر عليه وضرب المرأة الناشزة والتضييق عليها كمكان فقه إسلامي".

وقالت أيضًا في تغريدة سابقة: "الإسلام عشان يصير مقبول يحتاج حركة حقيقية تبدأ من داخله وتنقيه، وأعتقد أن المعتزلة كانوا من الرواد بإحدى الفترات وكان الإسلام في أوج ازدهاره العلمي والفلسفي كابن رشد".

ردود المتابعين على ريما الحربي

وجاءت تعليقات المتابعين على تغريدات ريما الحربي: "أتمنى الدولة تحاسبها وتحاسب بعض النسويات في سب الذات الإلهية ورسولنا الكريم، واتمنى ما تتجاهلون هذه الفئات المسيئة للإسلام”.

وكتب آخر: "هذه النسوية ريما الحربي تسيء للإسلام صراحة وتتهمه بالذكورية، وتطعن فيه وتطالب بتحريف الدين، لأنه به أحكام لا تتناسب مع هواها، والسكوت عنها سيجرأ غيرها على الثوابت، ارفعوا الوسم، لتكون عبرة لمن لا يعتبر”.

إغلاق ريما الحربي لحسابها

بعد الهجوم الذي تعرضت له ريما الحربي بسبب تدويناتها المسيئة للإسلام، قامت هي بإعلاق حسابها على موقع التدوينات الصغيرة "تويتر" وجعله للأصدقاء فقط، وليس حساب عام كما كان.

 

من هي ريما الحربي

ريما الحربي هي ناشطة السعودية أثارت الجدل في الآونة الأخيرة على الكثير من المواقع الاجتماعية، حيث أنها قامت بالخروج عن النص كثيرًا وأساءت بشكل مباشر للدين الإسلامي، قال عنها مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي إنها من أجل تحقيق شهرة واسعة عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر، حيث وصلت نسبة المتابعين لها لأكثر من 25 ألف متابع، وقامت بالعديد من الإنجازات في حياتها العملية والجامعية، وتميزت بها بشكل كبير، كما أن لها الكثير من الإساءات التي جعلتها محط انتقاد كبير من قبل الجمهور والمعجبين على صفحتها الاجتماعية على تويتر، كما طالبوا بأهمية القيام بمحاسبتها على إساءتها للدين الإسلامي.