يحل فريق نابولي الإيطالي ضيفا على نظيره برشلونة الإسباني في لقاء الإياب للدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطا

برشلونة,دوري أبطال أوروبا,كامب نو,مارادونا,يوفنتوس,ميلان,نابولي,ريال مدريد,بايرن ميونيخ,موعد مباراة برشلونة ونابولي

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 15:35
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تاريخيًا.. التعادل ذهابًا يطيح بنابولي وسيناريو 2003 يقلق برشلونة

مباراة الذهاب بين نابولي وبرشلونة
مباراة الذهاب بين نابولي وبرشلونة

يحل فريق نابولي الإيطالي ضيفًا على نظيره برشلونة الإسباني، في لقاء الإياب للدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك على ملعب "كامب نو"، في التاسعة من مساء اليوم، في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين، حيث يجب أن يكون هناك فائز ومتأهل للدور ربع النهائي وملاقاة الفائز من مباراة بايرن ميونيخ الألماني وتشيلسي الإنجليزي.



مباراة الذهاب بين الفريقين، والتي أقيمت في شهر فبراير الماضي، قبل توقف المسابقة بسبب تفشي فيروس كورونا، ولعبت بملعب "سان باولو" معقل نادي نابولي، قد انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، في مباراة شهدت طرد أرتورو فيدال، لاعب وسط برشلونة، وتقدم درايس ميرتينز لصالح نابولي وتعادل أنطوان جريزمان لصالح برشلونة الفريق الضيف.

تاريخ تعادل نابولي بملعب ذهابًا يهدد حلم الفريق

بدأت مشاركات نابولي في البطولات الأوروبية عام 1962 بخوض منافسات كأس الكوؤس الأوروبية التي وصل للدور ربع النهائي فيها قبل أن يخرج على يد بطل صربيا، إلا أن التعادل الإيجابي في لقاء الذهاب بالأدوار الإقصائية تمثل عقبة وأزمة لفريق الجنوب الإيطالي حيث يفشل دائمًا في العودة في الإياب.

أول تعادل حدث للفريق بملعبه عندما التقى نابولي مع رادنيسكي تيش الصربي في إطار الدور الأول من بطولة كأس الاتحاد الأوروبي 1982، فسقط الفريق في فخ التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، ليذهب لصربيا ويتعادل سلبيًا ويودع الفريق البطولة.

وفي بطولة دوري أبطال أوروبا عام 1991، واجه نابولي فريق سبارتاك موسكو الروسي، وكان وقتها يملك أفضل لاعب في العالم دييجو أرماندو مارادونا، ,تعادل الفريقان سلبيًا بملعب نابولي لتأتي مواجهة الإياب وحاول مارادونا التعديل إلا أن الفريقان تعادلا سلبيًا من جديد، ليلجأ الفريقان لضربات الترجيح التي أقصت نابولي.

وجاء الدور من جديد على الدور 32 من بطولة اليورباليج 2011، حيث واجه الفريق فياريال، وتعادل معه سلبيًا في ملعبه سان باولي، قبل أن يطير لإسبانيا ويخسر بهدفين لهدف ويودع لبطولة وقتها.

أما في الدور المؤهل لدور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا 2015، التقى نابولي بخصم إسباني جديد، هو أتلتيك بلباو وتعادل معه إيجابيًا بهدف لمثله، إلا أن مواجهة الإياب بإسبانيا كشر بلباو عن أنيابه وفاز بثلاثة أهداف لهدف.

آخر مباراة تعادل فيها نابولي ذهابًا على ملعبه بالأدوار الإقصائية كانت في  نصف نهائي اليورباليج 2015، عندنا واجه دينبرو دينبروبيتروفيسكي الأوكراني، حيث انتهت مواجهة الذهاب أيضًا بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، قبل أن يحقق الفريق الفوز في لقاء الإياب بهدف نظيف ويعبر للنهائي ويخسر من إشبيلية.

 

سيناريو  يوفنتوس 2003 حلم نابولي وكابوس برشلونة

ويأمل نابولي في تكرار سيناريو 2003، والذي حققه يوفنتوس بطل الدوري الإيطالي وقتها، مع برشلونة بعدما أقصاه من البطولة من قلب ملعب "كامب نو" رغم تعادلهما إيجابيًا بهدف لمثله في الذهاب.

على ملعب "ديلي ألبي" معقل يوفنتوس بمدينة تورينو، تعادل يوفنتوس مع برشلونة بهدف لمثله، وذلك في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، حيث سجل بابلو مونتارا أولًا، قبل أن يتعادل خافيير سافيولا للفريق الكتالوني، ليعتقد الجميع أن البارسا طريقه ممهدًا للتأهل نحو الدور نصف النهائي.

 
في لقاء الإياب، قلب يوفنتوس الطاولة، فلعب برشلونة على التعادل السلبي حتى جاء التشيكي بافل نيدفيد ويسجل هدف التقدم لصالح يوفنتوس ليقلب المباراة، قبل أن يتعادل تشافي، لتلجأ المباراة لوقت إضافي وقبل النهاية بست دقائق يسجل مارسلو زالايتا هدف الفوز للسيدة العجوز ليعبر لنصف النهائي ويفوز على ريال مدريد قبل أن يخسر النهائي من ايه سي ميلان بضربات الترجيح، وهو سيناريو يرغب فيه نابولي رغم فارق الإمكانيات.