تأهل فريق مانشستر سيتي للدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا وذلك بعد تكرار فوزه على ضيفه ريال مدريد ا

برشلونة,مانشستر سيتي,ملعب الاتحاد,نصف النهائي,جوارديولا,عمر,ريال مدريد,بايرن ميونيخ,المباراة,هجمات,الملكي,بيب جوارديولا,نتيجة ريال مدريد ومانشستر سيتي

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 05:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مانشستر سيتي يسيطر ويكرر فوزه على ريال مدريد

تأهل فريق مانشستر سيتي الإنجليزي للدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد تكرار فوزه على ضيفه ريال مدريد الإسباني بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي جمعهما على ملعب الاتحاد ضمن مباريات جولة الإياب للدور ثمن النهائي من البطولة، ليصعد الفريق بالفوز بأربعة أهداف مقابل هدفين في مجموع المباراتين، بعدما فاز ذهابًا بملعب مدريد بهدفين لهدف، في المباراة التي أقيمت في شهر مارس الماضي.



المباراة كانت متوسطة المستوى، حيث لجأ ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، للتحفظ الدفاعي على أمل خطف الأهداف من قبل الهجمات المرتدة، بينما اعتمد بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي على الضغط والهجوم المتواصل.

تقدم رحيم سترلينج لصالح مانشستر سيتي مبكرًا، وذلك بعد 9 دقائق من انطلاقة المباراة، حيث استغل جبريل خيسوس خطأ ساذج من الفرنسي رفائيل فاران، مدافع ريال مدريد، وخطفها منه ومررها لسترلينج الذي هز بها شباك تيبو كوروتو حارس الملكي معلنًا تقدم فريقه بالهدف الأول، ويجعل فريقه في وضع أقرب للتأهل نحو ربع نهائي البطولة.

حاول ريال مدريد التخلي عن حذره الدفاعي، وبدأ في محاولة الخروج بالكرة لولًا الضغط الثلاثي من قبل خيسوس وسترلينج وديبروين على الدفاعات مما عطل التقدم، إلا أن الريال نجح في التخلي عن الحذر الدفاعي والخروج نحو مناطق دفاع مانشستر سيتي، والحصول على أول هجمة بعد 25 دقيقة عبر كريم بنزيمة وتصدى لها الحارس البرازيلي للسيتي إيدرسون.

وفي الدقيقة 29 من زمن المباراة، وعبر هجمة منظمة انطلق رودريجيو من الجبهة اليسرى للسيتي وراوغ مدافع السماوي، ليرسل عرضية على رأس الفرنسي كريم بنزيمة، مهاجم ريال مدريد، ليضعها على يسار حارس مانشستر سيتي مسجلًا هدف التعديل للملكي ويشعل اللقاء.

عاد الريال للتنظيم الدفاعي غالقًا كل المساحات أمام مانشستر سيتي، ويلعب على أمل خطف هدف التقدم على مانشستر سيتي، ومعادلة نتيجة الذهاب التي انتهت بتقدم مانشستر سيتي بملعب سانتياجو برنابيو معقل الريال بهدفين لهدف، وأفسد كل هجمات مانشستر سيتي التي وصلت لمرمى الريال.

كرر الفرنسي رفاييل فاران خطأه من جديد ليفشل في إعادة الكرة برأسه لحارسه، في الدقيقة 68 من عمر المباراة، ليخطفها البرازيلي جبريل خيسوس ويضعها أثناء خروج كورتوا من مرماه للحاق بالكرة العائدة، ليتقدم السيتي وتبدو فرص الريال صعبة للغاية لينطلق للهجوم بدون أي فائدة.

وتأهل السيتي للدور ربع النهائي من البطولة ليضرب موعدًا مع في المباراة التي ستقام السبت بعد القادم 15 أغسطس على ملعب خوسيه ألفالادي، في العاصمة البرتغالية لشبونة، في مباراة نارية، يتأهل الفائز منها للدور نصف النهائي ويواجه الفائز من مباراتي برشلونة الإسباني ونابولي الإيطالي، ولقاء بايرن ميونيخ الألماني وتشيلسي الإنجليزي.