أثبتت الفنانة نعيمة وصفي أنها ممثلة متميزة من خلال الأدوار المتعددة التي شاركت بها والتي تنوعت ما بين كوميدي و

جدة,مسلسل,سمير غانم,بوسي,حسام داغر,نعيمة وصفي

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 00:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نعيمة وصفي.. كوميديانة غشت السيناريو وساعدت هاني رمزي

نعيمة وصفي
نعيمة وصفي

أثبتت الفنانة نعيمة وصفي أنها ممثلة متميزة من خلال الأدوار المتعددة التي شاركت بها والتي تنوعت ما بين كوميدي وتراجيدي ولغة عربية فصحى، فتركت بصمة لها في عالم السينما والدراما، من خلال تقديم 90 عمل فني مختلفين.



نعيمة وصفي تدخل الفن بالصدفة

 

كانت نعيمة وصفي ممن دخلن إلى الوسط الفني عن طريق الصدفة بعد أن تخرجت من مدرسة المعلمات، لتشجعها الفنانة نجمة إبراهيم لدخول عالم الفن، ومنه بدأت خطواتها للتمثيل، لتشارك في أول عمل فني لها بعد عدد من المسلسلات الإذاعية، عام 1951، من خلال فيلم "طيش شباب"، الذي شاركت به مع كلًا من حسين رياض وزوزو ماضي وسميحة مراد ومن تأليف وإخراج أحمد كامل موسى .

أعمال نعيمة وصفي

 

استمرت نعيمة وصفي في تقديم عدد من الأفلام السينمائية المميزة والتي كان منها "بين قلبين" و"أيامنا الحلوة" و"رصيف نمرة خمسة" و"الفتوة" و"بين السماء والأرض" و"السمان والخريف" و"جسد ناعم" و"لاعزاء للسيدات"، "ابنتي والذئب".

نعيمة وصفي وأدوارها المميزة

 

كان من أكثر ما مميز مشوار نعيمة وصفي من الأعمال الفنية هو دور "آنا جيلان"  في فيلم "حبيبي دائمًا"، والذي قدمت من خلاله دور جدة "بوسي" التي تسعى لتحقيق حلم حفيدتها بأن تتزوج الدكتور إبراهيم "نور الشريف" أحد أبناء الطبقة الفقيرة.

وحازت من خلال هذا الدور على جائزة أفضل ممثلة دور ثان، من جمعية الفيلم في عام 1981.

كما أنه كان لها أداء مميز في العمل المسرحي، وخاصة وأنها كانت عضوة في الفرقة المسرحية لزكي طليمات، لتحصل على جائزة لدولة التشجيعية عن أدائها المسرحي بشكل عام.

أما في مجال الدراما فكان دورها في مسلسل "حكايات ميزو" ودور "عنايات هانم" من أكثر الأدوار التي جذبت الجمهور وتركت علامه معهم.

نعيمة وصفي وهاني رمزي

 

كانت الراحلة نعيمة وصفي الصديقة المقربة لوالدة الفنان الكوميدي هاني رمزي، والذي طلب منها أكثر من مرة أن يدخل إلى عالم التمثيل، ولم تساعده في ذلك، إلى أن انتهى من دراسته الثانوية، وكانت نصيحتها لوالدته أن يحصل على شهادة جامعية قبل أن يلتحق بمعهد الفنون المسرحية، وهو ما حدث بالفعل.

 

مواقف وطرائف في حياة نعيمة وصفي

 

قال أبطال مسلسل "حكايات ميزو"، أن نعيمة وصفي كانت حالة فريدة من الكوميديا، وأنه كان لها سريرها الخاص في مكان التصوير الذي تقوم بتجميع الأبطال عليه ليتناولوا الطعام، كما أنها كانت تقوم بكتابة السيناريو على يدها وكان المخرجين يعلمون ذلك ويتركونها.

 

الحياة الشخصية لنعيمة وصفي

 

تزوجت نعيمة من الصحفي الراحل عبدالحميد سرايا، وأنجبت منه 3 أبناء هم الطبيب خالد والإعلامي محمد ومهندسة الديكور منى، تداول بعض الشاععات عن كون الفنان حسام داغر حفيدها ليؤكد نجلها محمد أنها لا يوجد لديها إلا حفيدين وهما مصطفى وفريدة. وانتهت نعيمة وصفي حياتها وهي تعمل، لتشارك في تصوير مشاهد من مسلسل "حكايات العرندس" قبل 3 أيام من وفاتها في مثل هذا اليوم عام 1983.