اندلع حريق فى ساحة محطة قطار الحرمين بالسليمانية في المملكة العربية السعودية فيما تحاول.. المزيد

تويتر,السعودية,حريق,الرياض,الإمارات,اخبار مصر اليوم,اخبار السعودية اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,حريق ساحة قطار الحرمين

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 22:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لم يسفر عن خسائر بشرية..

حريق هائل بساحة قطار الحرمين في السعودية

حريق
حريق

اندلع حريق في ساحة محطة قطار الحرمين بالسليمانية في المملكة العربية السعودية، اليوم الخميس، وتحاول قوات الدفاع المدني بجدة السيطرة على الحريق، ونشرت إمارة منطقة مكة، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مساء اليوم، مقطع فيديو لاندلاع الحريق، قائلة: "الدفاع المدني بجدة يباشر إخماد حريق اندلع في بركسات تابعة لمحطة قطار الحرمين بالسليمانية، ولا تزال الفرق تعمل على إطفاء الحريق دون تسجيل إصابات حتى الآن".



وتمكنت قوات الدفاع المدني بالمملكة العربية السعودية، أمس، من السيطرة على حريق ضخم اندلع في سوق الأعلاف بمحافظة حفر الباطن.

كما نجحت فرق الدفاع المدني والجهات الأمنية في محافظة رماح السعودية في السيطرة على حريق هائل نشب بسوق بيع الأعلاف بالمحافظة، ويعد هذا الحريق هو الثاني في أحد الأسواق الكبيرة على مستوى منطقة الرياض.

حريق سوق شعبي في إمارة عجمان بالإمارات 

ونشب حريق، بسوق شعبي بمنطقة الصناعية الجديدة، أمس، في إمارة عجمان بدولة الإمارات، حيث أفادت صحيفة البيان الإماراتية، بأن وحدات الدفاع المدني في إمارة عجمان تحاول إخماد حريق ضخم في السوق الشعبي بمنطقة الصناعية الجديدة.

ويذكر أن الدفاع المدني بعجمان، أوضح أن 4 مراكز تعاملت مع الحريق وهي الصناعية والمدينة والكورنيش، إلى جانب فرق إطفاء من مركز الإدارة العامة.

ولفت إلى أنه في حالة عدم السيطرة على الحريق خلال الوقت المحدد سيتم الاستعانة بفرق إطفاء من الإمارات المجاورة.

وباشرت الفرق المختصة التابعة للدفاع المدني عمليات إطفاء الحريق الذي شكل ضررًا على معظم محال السوق، وامتدت النيران إلى جميع محال السوق الشعبي، في حين تعمل فرق الإطفاء حاليًا من أجل السيطرة على الحريق ومنع انتشاره للمرافق الخدمية والبنايات المجاورة.

وأكدت إدارة الدفاع المدني في عجمان بدولة الإمارات، أن السبب وراء ضخامة الحريق الذي اندلع في السوق الشعبي، هو البضائع التي أدت إلى سرعة انتشار النيران، وساعدت طبيعة البضائع التي تشمل مفروشات، وأكشاكًا، وطاولات خشبية لبيع الخضراوات، ومواد بلاستيكية قابلة للاشتعال على انتشار الحريق وكثافة النيران.