أعلنت نيابة استئناف طنطا عن إخلاء سبيل منار سامي المعروفة إعلاميا بفتاة التيك توك وذلك من مقر حبسها.. المزيد

النائب العام,حوادث,قضية,طنطا,الغرامة,فتاة,تيك توك,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,منار سامي

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 20:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد إنهاء الإجراءات..

استئناف طنطا تؤيد إخلاء سبيل منار سامي فتاة التيك توك

منار سامي فتاة التيك توك
منار سامي فتاة التيك توك

أعلنت نيابة استئناف طنطا، اليوم، إخلاء سبيل منار سامي  المعروفة إعلاميًا بفتاة التيك توك، وذلك من مقر حبسها، حيث تستعد الأجهزة الأمنية لنقل منار من محكمة طنطا إلى مقر حبسها بكفر شكر، وكانت الأجهزة الأمنية أخذت منار سامي المعروفة إعلاميًا بفتاة التيك توك في مأمورية إلى مقر محكمة طنطا لإنهاء الإجراءات الخاصة بإخلاء سبيلها بعد أن تم  تسديد مبلغ الكفالة الخاصة بها المقدر بـ 20 ألف جنيه؛ تمهيدًا لإخلاء سبيلها ولبيان آلية دفع الغرامة المقدرة بـ 300 ألف جنيه.



وأصدرت المحكمة الاقتصادية في طنطا، 29 يوليو الماضي، حكمًا في القضية رقم 595 لسنة 2020 جنح اقتصادية، بحبس منار سامي 3 سنوات مع الشغل، وكفالة 20 ألف جنيه لإيقاف تنفيذ العقوبة و300 ألف جنيه غرامة، بالإضافة إلى إلزامها بالمصاريف الجنائية بتهمة التحريض على الفسق والأعمال المنافية للآداب.

فيما حددت محكمة جنح كفر شكر جلسة 28 سبتمبر المقبل، كأولى جلسات لمحاكمة منار سامي في قضية جديدة بخيانة الأمانة في مبلغ مالي قدره 100 ألف جنيه نظير تعاملات مالية.

فتاة تقدم شكوى للمجلس القومي

وفي وقت سابق،  وجّه النائب العام المستشار حماده الصاوي، بفحص ما قُدّم من أوراق والتحقيق في الواقعة تحقيقًا قضائيًّا، وستتولى النيابة العامة إعلان ما يمكن إعلانه من نتائج التحقيقات في الوقت الذي تراه مناسبًا؛ وذلك حفاظًا على سلامة التحقيقات وحسن سيرها.

وأرسل للنيابة العامة، كتابًا مقدمًا من المجلس القومي للمرأة، به شكوى قدمتها إحدى الفتيات إلى المجلس تفيد بتعدي بعض الأشخاص عليها جنسيًّا خلال عام 2014 داخل فندق فيرمونت نايل سيتي بالقاهرة، فضلًا عن إرفاق شهادات مقدمة من البعض حول معلوماتهم عن الواقعة.

إحالة 6 متهمين للمحاكمة الجنائية

وفي سياق آخر، أحالت النيابة العامة، 6 متهمين، 4 ذكور وفتاتين، إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات؛ بتهمة أحدهم بخطف فتاة بالإكراه، واقتران تلك الجناية بمواقعها كرهًا عنها، واتهام الآخرين، كلٌّ حسَب ما نُسِب إليه، بالاعتداء عليها بالقوة والتهديد، وسرقتها بالإكراه، وانتهاك حرمة حياتها الخاصة عبر شبكة المعلومات الدولية، وضربها، وإتلاف هاتفها، وتهديدها بإفشاء أمور خادشة بشرفها، وتعاطي المخدرات، وإدارة وتهيئة مكان لذلك.