في الوقت الذي يسعى الجميع الوقوف بجانب لبنان الشقيق لمؤازرتهم في محنتهم بعد تلك الكارثة التي حلت بهم وأسفر

بيروت,لبنان,ماكرون,تفجير بيروت,مرفا بيروت,الاحتلال الفرنسي

الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 13:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

واقعة مؤسفة.. 36 ألف لبناني يطالبون بعودة الاحتلال الفرنسي

انفجار بيروت
انفجار بيروت

في الوقت الذي يسعى الجميع الوقوف بجانب لبنان الشقيق، لمؤازرتهم، في محنتهم، بعد تلك الكارثة التي حلت بهم، وأسفرت عن مقتل أكثر من 100 شخص وجرح وتشريد الآلاف، كان لبعض اللبنانيون رأي آخر، حيث وقّع أكثر من 36ألف شخص، حتى الآن، على عريضة تطالب بعودة الانتداب الفرنسي للبنان، بالتزامن مع زيارة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون.



وتلك العريضة التي وقعها أكثر من 36 ألف شخص، أحدثت جدل بين صفوف اللبنانيون، فاستنكر بعضهم المطالبات بعودة الاحتلال واصفا إياها بأنها خيانة للوطن.

بينما كان رأى البعض الآخر أن لبنان "لم يكن بلداً مستقلاً في أي وقت من الأوقات"، مؤكدين بأن ذلك قد يكون حلاً للمشهد المعقد الذي تعيشه البلاد في ظل حالة انعدام الثقة في الطبقة السياسية الحاكمة.

والجدير بالذكر  أن لبنان وضع تحت الانتداب الفرنسي، عام 1920، قبل أن يعلن استقلاله، عام 1943، بعد توقيع الميثاق الوطني اللبناني.

ماكرون من بيروت: لبنان ليس وحيدًا  

وفي سياق آخر قال الرئيس الفرنس، إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس،  إن بلاده تتعهد بترتيب المزيد من المساعدات الفرنسية والأوروبية والدولية للبنان في الأيام المقبلة، مضيفًا بأن لبنان يواجه أزمة سياسة واقتصادية وثمة حاجة لاستجابة عاجلة لها.

وأشار إلى أن الأزمة في لبنان كبيرة وهي سياسية وأخلاقية قبل كل شيء"، مؤكدًا أن بلاده تنسق في الأيام المقبلة مساعدات لوجيستية، وأن طائرة فرنسية تحمل المساعدات ومعها فريق أبحاث ستصل لبنان قريباً.

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن زيارته إلى بيروت اليوم الخميس  تعتبر رسالة أخوة ومحبة وصداقة من فرنسا إلى لبنان ، مشيرًا إلى السعى لتأمين مساعدات دولية للشعب اللبناني طبية وأدوية.

محافظ بيروت يكشف عن حجم خسائر انفجار لبنان

قال محافظ بيروت مروان عبود، إن حجم الأضرار جراء الانفجار في مرفأ بيروت تتراوح بين 3 إلى 5 مليارات دولار، بحسب الوكالة اللبنانية للإعلام، وشبه محافظ بيروت أثناء تفقده موقع انفجار ميناء بيروت البحري ما حدث بأنه أشبه بانفجار "هيروشيما وناجازاكي في اليابان"، مؤكدًا أن بيروت منكوبة وهناك دمار كبير وما حصل غير مسبوق في لبنان"، وأضاف عبود، أن 300 ألف شخص أصبحوا مشردين جراء الدمار الذي خلفه الانفجار في العاصمة.