قال وزير الاقتصاد اللبناني راؤول نعمة إن لبنان ليس لديه القدرة المالية على مواجهة تداعيات الانفجار مطالبا بم

الصحة,القمح,حريق لبنان,انفجار بيروت,انفجار مرفأ بيروت,انفجار لبنان,حادث بيروت,مرفأ لبنان

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 10:33
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

راؤول نعمة يكشف عن الحل الوحيد لإنقاذ الاقتصاد اللبناني

انفجار بيروت
انفجار بيروت

قال وزير الاقتصاد اللبناني، راؤول نعمة، إن لبنان ليس لديه القدرة المالية على مواجهة تداعيات انفجار مرفأ بيروت مطالبا بمساعدة دولية، منوها أن قدرة المصارف والمصرف المركزي محدودة في الفترة الحالية، والعملة الصعبة في لبنان اليوم ليست رقما كبيرا، والحل الوحيد للخروج من هذه الأزمة مع صندوق النقد الدولي على المدى الطويل، ولا يوجد حل آخر.



وأكد نعمة، أن هناك خسائر بمليارات الدولارات من جراء تفجير مرفأ بيروت، قائلا: “إن صوامع القمح تضررت بالكامل، ونحن نحتاج وقتا لتقييم أضرار الانفجار”.

أحدث حصيلة لضحايا انفجار مرفأ بيروت

وفي سياق آخر، كشفت وزارة الصحة اللبنانية، في بيان لها صباح اليوم الخميس، عن ارتفاع حصيلة الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ بيروت مساء أول أمس الثلاثاء، إلى أكثر من 137 قتيلًا و5 آلاف جريح في حصيلة جديدة لانفجار بيروت، مؤكدين أن حصيلة الضحايا ليست نهائية ولا يزال هناك عشرات المفقودين من جراء تفجير مرفأ بيروت.

يذكر أن لبنان شهدت أول أمس الثلاثاء، انفجارًا هائلًا في مرفأ بيروت خلَّف خسائر فادحة في الأرواح، كما خلَّف أضرارًا جسيمة بالمباني امتدت لكيلومترات عدة؛ إذ أعلن مستشار السفارة الروسية في بيروت، أن مبنى السفارة تعرض لأضرار وأصيبت موظفة في السفارة بجروح جراء الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ العاصمة اللبنانية.

مجلس الدفاع الأعلى اللبناني يعلن حالة الطوارئ بالبلاد

وعلى خلفية الانفجار، أعلن مجلس الدفاع الأعلى اللبناني، بيروت مدينة منكوبة، وأوصى بإعلان حالة طوارئ لمدة أسبوعين، وقرر المجلس تشكيل لجنة للتحقيق في الانفجار وتحديد المسؤولين عن الحادث.

تنكيس العلم اللبناني حدادا على أرواح شهداء حادث بيروت

وأعلن الرئيس اللبناني العماد ميشال عون الحداد والإغلاق في كامل البلاد لمدة 3 أيام، كما نُكس العلم اللبناني، على مدخل قصر بعبدا، حدادًا على شهداء الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت.

إجراء تحقيقات موسعة للتحري عن أسباب الانفجار وملابساته

وفتحت سلطات التحقيق القضائية العسكرية في لبنان، تحقيقات موسعة في الانفجار المدمر الذي وقع بالميناء البحري للعاصمة بيروت، كما أمر النائب العام اللبناني الأجهزة الأمنية بالتحري عن أسباب الانفجار وملابساته.