أصيبت الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم بجروحبالغة جراء انفجار بيروت الذي وقع أمس الثلاثاء وأجرت نادين على

عملية جراحية,تويتر,حريق,نادين نجيم,نادين نسيب نجيم,انفجار بيروت,انفجار لبنان,حادث لبنان,اخبار لبنان

الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 00:30
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تطورات الحالة الصحية للفنانة نادين نجيم بعد إصابتها بانفجار لبنان

نادين نسيب نجيم
نادين نسيب نجيم

أصيبت الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم، بجروح بالغة جراء انفجار بيروت الذي وقع أمس الثلاثاء، وأجرت نادين على إثرها عملية جراحية داخل إحدى مستشفيات لبنان، استمرت نحو 6 ساعات، حسب ما كتبته شقيقتها ريما نجيم، عبر حسابها على تويتر.



وقالت ريما: "لكل اللي عم يسألوني عن نادين نسيب نجيم وبدّن يطمّنوا عنّا بعتذر كون عم بنقل خبر بيشغل البال، بس نادين تأذّت بالانفجار خضعت لعملية جراحية طويلة استمرّت 6 ساعات".

وتابعت: وهي حاليا أفضل والأولاد بأمان الحمد لله، إن شاء الله قريبا بتحكي معكن هيّ بس طلبت طمّنكن عليها، صلّولها.

 

لبنان: الانفجار وقع أثناء عملية لحام منعًا لسرقة نترات الأمونيوم

 

أفادت فضائية "أل بي سي" اللبنانية، نقلاً عن مصادر أمنية لم تكشف عن هويتها، إن الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت حدث أثناء عملية لحام في فجوة بالجدار منعًا لسرقة نترات الأمونيوم، حيث أكد المصدر اللبناني، وجود نحو 2700 طنًا من نترات الأمونيوم بالمرفأ تسببت في شدة الانفجار الذي وقع.

واستنكر مجلس الدفاع الأعلى اللبناني، وجود ٢٧٠٠ طنًا من نترات الأمونيوم، لعدة سنوات بمرفأ بيروت، معتبرًا ذلك أمرًا غير مقبول ومرفوض.

وقال المجلس في كلمة متلفزة بثتها فضائية "العربية" السعودية، إنه رفع توصية لإعلان حالة الطوارئ لأسبوعين في العاصمة قابلة للتجديد بعد الحادث الذي وقع.

رئيس وزراء لبنان: المسؤول عن انفجار بيروت سيحاسب بشدة

وقال رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب إن المسؤول عن انفجار بيروت سيحاسب بشدة، متابعا "فمن غير المقبول أن تكون شحنة من نترات الأمونيوم قدرها 2750 طنًا موجودة في مستودع”.

ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مرفأ بيروت

وارتفع عدد قتلى انفجار لبنان الهائل الذي هز بيروت أمس الثلاثاء، إلى 100 شخص، وهناك المزيد من الضحايا لا يزالون تحت الأنقاض، كما ينسق الصليب الأحمر مع وزارة الصحة كي تستقبل المشارح الجثث لأن المستشفيات لم تعد قادرة على استقبال المزيد، وذلك وفقا لما صرح به جورج الكتاني لتلفزيون (إل.بي.سي.آي) عبر الهاتف.

ويتوقع المسؤولون ارتفاع حصيلة القتلى مع بحث فرق الإنقاذ بين الأنقاض في مساحة كبيرة من المدينة لإخراج العالقين وانتشال الجثث.