كشفت مجلة فرانس فوتبول عن مفاجأة من العيار الثقيل بسعي البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي يوفنتوس الإي

رونالدو,يوفنتوس,باريس سان جيرمان,كريستيانو رونالدو

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 06:16
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بالتفاصيل| رونالدو يسعى للرحيل عن يوفنتوس

كشفت مجلة "فرانس فوتبول" عن مفاجأة من العيار الثقيل، بسعي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي، للرحيل عن صفوف ناديه في وقت سابق، والانتقال لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي، إلا أن الظروف العالمية التي نتجت بسبب فيروس كورونا قد عطلت إتمام الصفقة وانتقال اللاعب لصفوف النادي الباريسي.



وأوضحت الصحيفة أن اللاعب البرتغالي لم يكن سعيدًا بالمستويات التي قدمها النادي في أكتوبر الماضي، وخاصة بعد مباراة الفريق بدوري أبطال أوروبا أمام لوموكوتيف موسكو الروسي، والتي لم يسجل أو يصنع فيها اللاعب شيئًا، وفاز السيدة العجوز بالمباراة بصعوبة بالغة في الدقائق الأخيرة، ليبدي اللاعب رغبة في الرحيل عن صفوف الفريق.

ونوّهت الصحيفة بأن اللاعب ألمح لوكيل أعماله برغبته في الرحيل، واختار نادي باريس سان جيرمان للعب بين صفوفه لرغبته للعودة للمدينة التي توج بها بلقب كأس الأمم الأوروبية مع منتخب بلاده عام 2016، على حساب أصحاب الأرض، مما تجعله وجهة مميزة لأفضل لاعب في العالم 5 مرات.

وكشفت الصحيفة أن سر تفضيل الفريق الفرنسي على أي نادٍ آخر وهو تمتعه بعلاقة جيدة مع البرازيلي نيمار، رغم التنافس بينهما في وقت سابق أثناء لعبهما في الدوري الإسباني، بالإضافة لإعجابه بالموهبة الشابة الفرنسي كليان مبابي، حيث يرى أن الثلاثي يمكنهم فعل أشياء مميزة للنادي في البطولات وسط التفاهم بينهم وقدرتهم على إعادة صناعة المستقبل من جديد.

وأوضحت الصحيفة الأشهر عالميا، أنه لو كان ناصر الخليفي مالك نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، متواجدًا أثناء الحديث عن رغبة الأسطورة البرتغالية باللعب بين صفوف باريس سان جيرمان لكان وقع معه على الفور وأتم صفقة انتقال اللاعب للنادي الفرنسي ليكسب موهبة جديدة، إلا أن الحديث عن انتقاله في الفترة الحالية أصبح صعبًا للغاية في ظل الخسائر الاقتصادية التي حدثت للفرق والأندية بسبب تفشي فيروس كورونا، والتي أثرت اقتصاديًا على الأندية في المرحلة السابقة.

وكان رونالدو قد قاد فريقه يوفنتوس للفوز بلقب الدوري الإيطالي على حساب غريمه إنتر ميلان، بفارق نقطة وحيدة، وكان النادي حصد اللقب قبل النهاية بجولتين، وسجل اللاعب في البطولة 31 هدفًا جاء وصيف للهدافين خلف الإيطالي شيرو إيمبولي، مهاجم لاتسيو، والذي سجل 36 هدفًا في المسابقة.