هو الأستاذ وهي نجمة الجماهير كل منهما استطاع أن يكون نجم شباك إيرادات وفنان باقتدار وتميز.. المزيد

نادية الجندي,نور الشريف,نادية الجندي ونور الشريف,الباطنية

الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 12:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بسبب محمود ياسين

مات غضبان عليها.. خلاف نور الشريف مع نادية الجندي

نور الشريف
نور الشريف

هو الأستاذ وهي نجمة الجماهير، كل منهما استطاع أن يكون نجم شباك إيرادات، وفنان باقتدار وتميز وحقق كل منهما نجاحًا كبيرًا فيما قدمه، واستطاع أن يكون له جمهوره وشعبيته الخاصة به دون أن يعترض أي منهما طريق الآخر، وذلك بعدما حدثت بينهما القطيعة التي استمرت حتى وفاة الأول وهو الفنان نور الشريف، أما الثانية فهي الفنانة نادية الجندي.



كانت بداية القطيعة بين نور الشريف ونادية الجندي، منذ فيلم الباطنية، والذي حقق نجاحًا كبيرًا حين تم عرضه بالسينمات بعد أن قام بأداء بطولته كل من نادية الجندي ومحمود ياسين وفريد شوقي وأحمد زكي، وهو من تأليف مصطفى محرم وإخراج حسام الدين مصطفى وإنتاج محمد مختار.

وتم عرض دور البطولة في البداية على الفنان نور الشريف ليقوم بتجسيده بدلًا من محمود ياسين، وبدأ بالفعل الاستعداد للدور وشراء ملابس الشخصية وما إلى ذلك، إلى أن قام المنتج محمد مختار وهو زوج الفنانة نادية الجندي حينها بإخباره بأنه لن يقوم بأداء هذا الدور.

وعلم نور الشريف أن ذلك كان بناءً على رغبة نادية الجندي، فقرر أن يقاطع الثنائي، ولن يشترك معهما في أي أعمال أخرى.

محاولات نادية الجندي لإرضاء نور الشريف

حاولت نادية الجندي ومحمد مختار استرضاء نور الشريف ومصالحته على ما وضعاه به من موقف، ولكن كان قرار نور الشريف حاسمًا، ورفض الاشتراك في أي من الأعمال التي قاما بعرضها عليه، وظلت القطيعة بينهما مستمرة حتى وفاة نور الشريف عام 2015.

تفاصيل القطيعة بين نور الشريف ونادية الجندي

وذكر كاتب الفيلم مصطفى محرم في لقاء سابق له، أنه فوجئ بنادية الجندي تقول له إنها ترى أن الفنان محمود ياسين، أفضل للدور، لأن نور وجهه طفولي ولن تليق عليه شخصية "برعي"، وبالفعل ذهبت هي وزوجها وقتها محمد مختار واتفقا مع "ياسين" واستبعدا نور من الفيلم، وحدث بعدها قطيعة العمر بين نور ونادية وقرر نور أنه لن يعمل مرة أخرى معها أو مع زوجها محمد مختار وفعلا رفض كل الأدوار التي عرضاها عليه بعد ذلك.

نادية الجندي تبرأ ساحتها

وكان آخر لقاء لنادية الجندي مع إسعاد يونس في برنامج صاحبة السعادة، وقالت فيه عن تلك الواقعة، ما يثبت حديث مصطفى محرم، مؤكدة أنها كانت تبحث عن مصلحة العمل وهو ما كان يقتضي تغيير نور الشريف بمحمود ياسين.