أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عدد من التعليمات والقواعد الصحية الجديدة بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا فيرو

الاتحاد الانجليزي لكرة القدم

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 13:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تصل للطرد.. الاتحاد الإنجليزي يفرض عقوبات صارمة بسبب كورونا

أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عددًا من التعليمات والقواعد الصحية الجديدة بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وذلك قبل موعد انطلاقة الموسم الجديد من البريميرليج 2020/2021، حيث أتاحت وثيفة الاتحاد الإنجليزي للحكام معاقبة اللاعبين المتعمدين السعال في وجه المنافسين أو في وجه الحكام بالبطاقة الصفراء أو الطرد.



وأكد الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أن الحكام سيتعين عليهم اتخاذ قرارات صارمة حينما يتأكد من أن اللاعب بصق أو سعل بصورة متعمدة في وجه لاعب أخر من الفريق المنافس أو في وجه أحد الحكام أثناء إقامة المباريات.  

وأوضح الاتحاد الإنجليزي أن تلك المخالفة سستعامل كالإساءة اللفظية أو كتصرف سيئ أو كالاثنين معًا، وإنه في حال كان التصرف غير قوي بما يكفي لطرد اللاعب فإن الحكم سيقوم بتحذيره من تصرفه غير الرياضي والذي نتج عنه عدم احترام لكرة القدم.  

واختتم الاتحاد الإنجليزي بأن الحكام لا يتعين عليهم معاقبة اللاعبين على السعال الروتيني، إضافة إلى أن على الحكام تذكير اللاعبين بضرورة عدم البصق على أرضية الملاعب على الرغم من إنها لا تعد مخالفة أو تصرف سئ، ولكن من ضمن الاجراءات الاحترازية من أجل التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج" في بيان رسمي موعد انطلاق الدوري الإنجليزي في الموسم الجديد يوم 12 سبتمبر المقبل، على أن لا يحدث أي تغيير في موعد انتهاء المسابقة السنوي، وذلك عقب إعلان الرابطة انتهاء الموسم القادم من المسابقة في يوم 23 مايو من العام المقبل، وهو الموعد المحدد سنويًا لإنتهاء مسابقة الدوري الإنجليزي الممتناز.

وأوضحت الرابطة في بيانها أن الجدول الخاص بالمسابقة سيتم إعلانه عقب التشاور مع الاتحاد الإنجليزي، وذلك لتحديد مواعيد مباريات كأس الاتحاد الإنجليزي والأندية التي ستشارك فيه من البريميرليج على أن يكون جاهزًا للإعلان فور الانتهاء من المشاورات بين الطرفين خلال الأيام القليلة القادمة.  

وتوج فريق ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي للمرة الأولى في تاريخه بنظامه الحديث تحت مسمى البريميرليج الذي انطلق عام 1992 ليكون التتويج الأول لليفر منذ 30 عامًا بالبطولة. وتأهل كل من ليفربول ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتشيلسي إلى بطولة دوري أبطال أوروبا للموسم المقبل، بعدما سيطرا على المراكز الأربعة الأولى في البريميرليج، في حين جاء ليستر سيتي خامسًا ليشارك في الدوري الأوروبي وسادسًا توتنهام الذي سيخوض مرحلة التصفيات بالدوري الأوروبي.