رصد المجلس القومي للدفاع المدني في السودان ارتفاعا في مناسيب النيل عقب هطول الأمطار بمناطق متفرقة.. المزيد

الداخلية,السودان,رئيس الوزراء,سد النهضة

الجمعة 25 سبتمبر 2020 - 18:50
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بسبب الأمطار..

شاهد| ارتفاع مناسيب النيل والمياه تغمر أحياء كاملة بالسودان

السودان
السودان

رصد المجلس القومي للدفاع المدني في السودان، اليوم السبت، ارتفاعًا في مناسيب النيل، عقب هطول الأمطار بمناطق متفرقة من البلاد، وقال المجلس، إنه يبذل جهودًا كبيرة في تقديم المساعدات، ومتابعة التنبؤ والرصد، وحصر الخسائر، وطلب من المواطنين توخي الحذر في التعامل مع الكهرباء خلال الأمطار، وفي القيادة بطرق المرور السريع لتلافي السيول والحفاظ على الأرواح والممتلكات.



‏ودعت وزارة الداخلية لاتخاذ كافة درجات الحذر، خصوصًا المتاخمين في السكن لضفاف نهر النيل والقاطنين في مناطق السيول.

وقالت وكالة "أ ف ب"، إن الأمطار الغزيرة في ولاية النيل الأزرق في جنوب شرق السودان، أدت إلى انهيار سد وتدمير مئات المنازل.

وقالت المسؤولة المحلية في الولاية نسيبة فاروق، في اتصال مع فرانس برس، إن السد انهار يوم الخميس في منطقة بوط ما أسفر عن تدمير 600 منزل وتعرض منازل أخرى إلى الفيضان، مشيرة إلى أن السكان نجحوا في مغادرة منازلهم.

وأضافت فاروق: "لا فكرة دقيقة لدينا بعد عن الأضرار بسبب عجزنا عن الوصول إلى المنطقة".

وأوضحت وسائل إعلام محلية، أن السد كان يحوي 5 ملايين متر مكعب من مياه الشرب والري.

ويشهد السودان عادة سقوط أمطار غزيرة بين يونيو وأكتوبر، وتواجه البلاد سنويا مخاطر الفيضانات.

السودان يعلن ارتفاعًا مفاجئًا في مستويات الأنهار الثلاثة

وأعلنت هيئة مياه ولاية الخرطوم، السبت الماضي، ارتفاعًا مفاجئًا في مستويات الأنهار الثلاثة بالعاصمة السودانية الخرطوم، ما أدى إلى انخفاض إنتاجية المياه النقية في عدد من المحطات، خاصة محطة تنقية مياه الخرطوم بحري، وذلك بعد إعلان إثيوبيا، الأسبوع الماضي، اكتمال الملء الأولى لبحيرة سد النهضة بمقدار 4.9 مليار متر مكعب، ما أدى إلى انخفاض محدود في مناسيب النيل الأزرق في السودان، قبل أن تعود الأوضاع للتحسن.

وأكدت الخرطوم، ضرورة التزام كل الأطراف بالامتناع عن اتخاذ أي إجراءات أحادية، من شأنها إعاقة عملية التفاوض بشأن سد النهضة.

وقال مدير عام هيئة مياه ولاية الخرطوم، أنور السادات الحاج محمد، في بيان نشرته وكالة الأنباء السودانية سونا، إن ارتفاع عكارة المياه من 3000 ألف وحدة إلى 14 ألف وحدة بصورة مفاجئة، قلل من إنتاجية المياه النقية فى جميع المحطات بالولاية، وأوضح أن أكثر المناطق تأثرًا، هى أحياء مدينة الخرطوم بحري وشرق الخرطوم.

وقبل أيام، كانت هيئة مياه ولاية الخرطوم، أعلنت خروج عدد من محطاتها النيلية عن الخدمة جراء انحسار مفاجئ لمياه النيلين الأبيض والأزرق بسبب قيام إثيوبيا ببدء ملء سد النهضة.

وجاء ذلك بعدما أكدت وزارة الري أهمية التوصل إلى اتفاق عادل وملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، ضمن اتفاق شامل يتضمن المشروعات المستقبلية، وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء السودانية، إن رؤية الاتحاد الأفريقي، بشأن القمة المصغرة، التي انعقدت الثلاثاء الماضي حول السد، متوازنة، وأوضحت أن البيان الذي أصدره الاتحاد عقب القمة جاء متوافقًا مع ما طرحه رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك بشأن التوصل إلى اتفاق عادل وملزم قانونا، بما يحفظ مصالح جميع الأطراف.