ظلوا يهتفوا ضدها ويطالبوها بالنزول من علي المسرح بعد أن رأوا رقصها سيء جدا وزادوا من تصرفهم الغريب أن مزقوا

مصر,المصري,تحية كاريوكا

الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 03:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الراقصة تحية كاريوكا تنقذ رجلا وولديه من الغرق

تحية كاريوكا
تحية كاريوكا

ظلوا يهتفوا ضدها ويطالبوها بالنزول من علي المسرح، بعد أن رأوا رقصها سيء جدا، وزادوا من تصرفهم الغريب، ومزقوا بدلة الرقص الخاصة بها وطالبوها بعدم هز وسطها مرة ثانية، ساعتها قررت "بدوية تحية محمد علي النيداني كريم"، أو تحية كاريوكا،  المولوده في مدينة الإسماعيلية، أن تعتزل الرقص نهائيا لكن أصرار مدربها ومعلمها عليها، جعلها تعيد المرة ثانية ولكن بطريقة مختلفة عندما اختار لها رقصه جديدة بعنوان "كاريوكا".



ولقب كاريوكا يعود إلي إحدي الرقصات الموجودة في التراث البرازيلي، وكاريوكا تعني بالبرازيلية "بيت البيض" أو البيت الأبيض، والرقصة كانت في بدايتها جماعية لكن تحية أدخلت عليها الكثير وجعلتها تناسب الذوق المصري والعربي، وفي عام 1940 تألقت تحية كاريوكا مع الرقصة الجديدة، لتبدأ حياة جديدة مع النجومية والشهرة.

تحية كاريوكا تنقذ رجلا وولديه من الغرق

ومن بين المواقف التي لا تنسي في تاريخ الفنانة الكبيرة تحية كاريوكا ما حدث لها عندما كانت في عطلة بمدينة السويس ومعروف عنها أنها سباحة ماهرة لتنقذ أب وولديه من الغرق

من المعروف عن الفنانة الرائعة تحية كاريوكا أنها سباحة ماهرة، وتحب الاصطياف في مدينة السويس كل عام، وحدث أن ذهبت إلي هناك في عطلة قصيرة وأرادت أن تسبح، وما كادت تقفز إلي الماء حتي سمعت صوت استغاثة، ولم يكن هناك أحد من عمال الأنقاذ ليرد علي هذه الاستغاثة، وعندئذ أسرعت تحية كاريوكا إلي مصرد الصوت فوجدت رجلا يحمل ولديه الصغيرين وهو يحاول أن ينقذهما من الغرق وينقذ كذلك نفسه علي غير جدوي.

فبادرت تحية كاريوكا إلي نجدته، وأقتربت من الرجل، غير أنها وجدت أن قواه قد خارت وأحست أن شبح الموت يقترب من الرجل وولديه، وكان أن حملت الطفلين علي ظهرها وراحت تدفع الرجل بيديها، وكادت تصل بهم إلي الشاطيء، لولا مرور النش، بجوارها فتولي عنها انتشال الرجل وولديه وانتشالها معهم إلي الشاطيء.

190 عمل فني شاركت فيهم تحية كاريوكا، ومع عام 1942 كان أول ظهور لها بالسينما في فيلم "أحب الغلط" وبعدها توالت الأعمال السينمائية، فمنذ أن جاءت إلي الدينا في 22 فبراير 1915إلي 20 سبتمبر 1999 ظلت تحية كاريوكا تستحوذ علي قلوب وعقول الملايين في مصر والوطن العربي.