مع حلول أول أيام عيد الأضحى المبارك لعام 2020 تصدر هاشتاج اللحمه الضاني مؤشرات البحث في موقع التواصل الاجتماع

تويتر,عيد الاضحى,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,اللحمه الضاني,اللحم الضاني,اللحمه البقري,الخروف

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 23:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بأول أيام عيد الأضحى

عمري ما شوفت حنان زي حنانك.. مغردون يمدحون اللحمة الضاني

اللحمه الضاني
اللحمه الضاني

مع حلول أول أيام عيد الأضحى المبارك لعام 2020، تصدر هاشتاج اللحمه الضاني مؤشرات البحث في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، فتباينت الآراء بين محبين للحم الضأن وآخرون لا يحبون أكله، فوصف أحد الرواد المتابعين على تويتر للحمة الضأن قائلا: "اللحمه الضاني دي طعمها مقرف ريحتها بشعة أنا مش قاعدلكم في البيت"، واتفق معه في الرأي متابع آخر وعبر عن اللحمه الضاني بأنها تحتوي على دهون كثيفة ولا تقارن باللحمة البقري قائلا:" اللحمه الضاني ملزقة ومدهننة.. مفيش أحلى من اللحمه البقري.



 
 
 
 

وغرد أحد العاشقين للحمه الضاني بصورة لأم كلثوم مع مقطع من أغانيها الشهيرة قائلا: عمري ما ذقت حنان في حياتي زي حنانك.. وأنتم حاطين في الفتة إيه اللحمه الضاني.

 

 

ووصف آخر اللحمه الضاني بأنها ذات طعم شهي واتهم من لا يعشقون اللحم الضاني بأنهم ليس لديهم مذاق شهي في الطعام قائلا: "لا معلش أنتم اللي مبتفهموش في اللحمه الضاني ولا بتعرفوا تطبخوها.. إنما اللحمه نفسها دي عسل".

 

 

وقال آخر : اللحمه الضاني أحسن من ناس كتير

 

 

فوائد لحم الضأن

- يتميز لحم الضأن  بالبروتينات حيث يمد الجسم بحوالي 60% من احتياجه اليومي للبروتينات.

-يحتوي لحم الضأن على كميات عالية من السيلينيوم وهو من العناصر المضادة للأكسدة والذي يعمل على حماية الجسم من بعض المواد المسببة للسرطان ويحارب الشيخوخة ويقوي الجهاز المناعي.

-تناول لحم الضأن يقي من الإصابة بالأنيميا وفقر الدم وذلك لاحتوائه على كمية كبيرة من الحديد.

-يحتوي لحم الضأن على كمية جيدة من الزنك الذي يحتاجه الجسم للنمو كما أنه مقوي عام للمناعة.

- يعتبر لحم الضأن مصدر لفيتامين B12 والذي يعمل على تقوية الأعصاب وتكوين خلايا الدم الحمراء، وفيتامين B3 والذي يحمي من الإصابة بالزهايمر ويحمي الجلد من آثار الشيخوخة ويقلل من فرص الإصابة بهشاشة العظام.

- يحتوي لحم الضأن على أقل كمية دهون مشبعة مقارنة بأنواع اللحوم الأخرى. ويأتي ذلك بالتزامن مع أول أيام عيد الأضحى المبارك الذي ينتظر المسلمون من عام لآخر للاحتفال به، وفي ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.