مقطع فيديو صغير تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية عن.. المزيد

الأمراض النفسية,تويتر,إنستجرام,ولدي,#غادة_الحصان

الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 13:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

غادة الحصان.. مهندسة ديكور اتهمها أهلها بالجنون

غادة الحصان
غادة الحصان

مقطع فيديو صغير، تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، في المملكة العربية السعودية، عن شابة تُسمى غادة الحصان تطلب من الجميع مساعدتها بعد اتهام أهلها لها بالجنون، مناشدة المجتمع السعودي بدعمها وإيصال صوتها بعدما وضعها أهلها في مستشفى الأمراض النفسية.



من هي غادة الحصان؟

غادة الحصان، هي شابة سعودية ثلاثينية متزوجة ولديها طفلين، تعمل في مجال تصميم الديكور منذ 10 سنوات، وتخرجت في جامعة الملك سعود، وأسست مكتب دريشة ديزاين، ولها نشاط فعال على مواقع التواصل الاجتماعي، وتُشارك متابعينها على سناب شات وتويتر نشاطها اليومي، وعرض أعمالها وتصميماتها.

غادة الحصان لديها أكثر من مائة ألف متابع على صفحتها على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام، كما أن لديها الآلاف من المتابعين على سناب شات، حيث تهتم بنشر أحدث تصميماتها في مجال الديكور.

والدة غادة الحصان وأختها أجبراها على الدخول إلى مستشفى الأمل للأمراض النفسية، والواقع في مدينة الخبر السعودية، مُتهمينها بالجنون دون أي سبب مادي، كما تم تسجيل ملف غادة الحصان في المستشفى تحت اسم مجهول، رغم امتلاكها جواز سفر.

ونشرت غادة الحصان عددًا من الفيديوهات خلال تواجدها بالمستشفى، على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بها، مطالبة متابعينها بدعمها وإيصال صوتها، والدعاء لها، وألا يتخلوا عن قضيتها؛ لأنها تعرضت للظلم من أقرب الأشخاص إليها، حتى تستطيع الخروج من المستشفى ومواصلة عملها في مجال تصميم الديكور.

 

 

وأكدت غادة الحصان على موقع التدوينات القصيرة تويتر، أن أمها وأختها يعانيان من النرجسية، وقالت في فيديو لها صورت لكم عشان تتأكدون لو أنا مجنونة راضية وموافقة متصالحة مع الجنون، أهم شي عيالي لا يجيهم شي، أحبهم وأخاف عليهم وما أبي أبعد عنهم، يضيق صدري إن قضيتي تطلع لكل العالم، لكن اللي حصل ظلم من عمري، 8 سنوات شغالة سحرت كل البيت واليوم شغالتي كانت بتقتل ولدي.

وبعد كل هذا الجدل الذي أحدثته في الشارع السعودي، نشرت غادة الحصان عبر حسابها الرسمي على تويتر تغريدة كتبت فيها: "شكرًا لكل اللي سألوا وحابه أعتذر منكم ومن أهلي وكل شخص قريب مني".