دور كبير تلعبه القبائل والأعيان الليبية في رفض الاحتلال التركي في ليبيا ومواجهة أي من المؤامرات..المزيد

ليبيا,المرأة,تركيا,المصري,إرهاب,حقوق الإنسان

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 19:34
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مواجهة أردوغان.. تقرير يكشف دور قبائل ليبيا في التصدي لتركيا 

أردوغان
أردوغان

دور كبير تلعبه القبائل والأعيان الليبية في رفض الاحتلال التركي في ليبيا، ومواجهة أي من المؤامرات التي يدبرها أردوغان والسراج من أجل مصالحهم الشخصية والتي تكشف عن مخططات هذه الجماعات الإرهابية للسيطرة على أموال الشعب الليبي وثرواته.



وكشف تقرير أعدته مؤسسة ماعت جروب، عن تصدى القبائل الليبية لمرتزقة أردوغان، والتأكيد على أن ليبيا دولة لها سيادة ولن تقبل بأي احتلال لبلادها بقيادة الجماعات الارهابية ومرتزقة الرئيس التركي.

ولفت التقرير، أن القبائل الليبية أعلنت أمام العالم كله في مؤتمر بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أنها ستتصدى لأي مخططات إرهابية في بلادهم، مطالبين الدولة المصرية بإنقاذهم من إرهاب أردوغان ومخططاته.

"ماعت" تصدر تقريرًا عن حقوق الإنسان في تركيا  

وفي سياق آخر أصدرت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، في 15 يوليو الجاري، تقريرًا بعنوان "حالة حقوق الإنسان في تركيا.. هبوط منحنى يصل إلى حافة الهاوية"، ويشمل الفترة من يناير وحتى يونيو 2020؛ وذلك لرصد وتحليل الأوضاع الحقوقية في تركيا من وقائع للتعذيب ومحاكمات للصحافيين وحبس المدافعين عن حقوق الإنسان ونشطاء الرأي واعتقالات جماعية للمواطنين وانتهاكات ضد الأقليات واعتداء على مسيرات سلمية وتدخلات في الدول الخارجية والعنف المنزلي ضد المرأة وانتهاك الحريات الأكاديمية والتضيق على حرية الإنترنت وعدم مراعاة حقوق العمال.

وأكد التقرير هبوط منحنى حالة حقوق الإنسان في تركيا خلال النصف الأول من عام 2020 بشكل كبير، حيث عمدت السلطات التركية إلى تنفيذ عمليات اعتقال واسعة النطاق شملت توقيف وإقالة الآلاف دون أي سند قانوني.