كشفت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان أنه سيتم الدفع بـ 2858 سيارة إسعاف مجهزة بجميع محافظات الجمهورية

حوادث,الأدوية,سيارات,سيارة,الصحة,كاف,الأمراض,الإسعاف

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 20:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

استعدادًا لعيد الأضحى.. "الصحة" تدفع بـ2858 سيارة إسعاف

عربات إسعاف
عربات إسعاف

كشفت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أنه سيتم الدفع بـ 2858 سيارة إسعاف مجهزة بجميع محافظات الجمهورية، يتم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق، والطرق السريعة، بالإضافة إلى 11 لانش إسعاف نهري، وذلك في إطار خطة التأمين الطبي الشامل خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك بجميع محافظات الجمهورية، لحرص الوزارة على صحة وسلامة المواطنين.



رفع درجة الاستعدادات القسوى بالمستشفيات خلال العيد

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الخطة تشمل أيضًا رفع درجة الاستعداد للقصوى بجميع المستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية، وتكثيف تواجد الفرق الطبية من أطباء، وفنيين، وتمريض بأقسام الطوارئ بالمستشفيات، بالإضافة إلى انعقاد غرفة الأزمات والطوارئ بديوان عام الوزارة لمتابعة تنفيذ خطة التأمين الطبي على مدار الساعة.

الصحة تمنع إجازات العاملين بهذه الأقسام خلال العيد

وأكد متحدث الصحة، أن هناك تنسيقا بين مستشفيات وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية من خلال مركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، لافتًا إلى منع الإجازات للعاملين بالمستشفيات خلال احتفالات عيد الأضحى خاصة أقسام "الطوارئ، الرعايات المركزة، الحروق والسموم".

الصحة: هناك مخزون كاف من الأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفيات

وأشار إلى توافر مخزون كاف من الأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفيات بجميع محافظات الجمهورية، لافتًا إلى توافر أرصدة من الدم ومشتقاته من جميع الفصائل بمراكز وبنوك الدم التابعة للوزارة بجميع محافظات الجمهورية، حيث تبلغ أرصدة الدم 20 ألف كيس دم من الفصائل المختلفة، و 62 ألف كيس بلازما الدم، مشيرًا إلى التنسيق والتواصل المستمر بين الإسعاف ومديريات الصحة والتأمين الصحي، بالإضافة إلى  تخصيص فرق للانتشار السريع بجميع الهيئات التابعة للوزارة بهدف التدخل السريع في حالة حدوث أي أزمات أو حوادث كبرى.

وتشمل خطة التأمين أيضًا، تكثيف المرور على الأسواق ومنافذ بيع اللحوم المصنعة، والمجمدة، ومحلات الجزارة، وشوادر اللحوم، والمجازر، بالتنسيق مع الطب البيطري، والتأكد من مدى استيفائها للاشتراطات الصحية، وعرض اللحوم بطريقة صحية وسليمة ومراقبه نقل اللحوم في سيارات مستوفية للاشتراطات الصحية، مشددًا على ضرورة التزام جميع المنشآت الغذائية باتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية، في ظل مواجهة الدولة لفيروس كورونا المستجد.