أكد الدكتور أسامة رستم نائب رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات أن مصر تمتلك 154.. المزيد

مصر,الأدوية,رئيس الوزراء,الأمراض,الدواء,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,صناعة الدواء

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 18:38
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نمتلك 154 مصنعا..

غرفة صناعة الدواء: ننافس الصين في صناعة العقاقير

صناعة الدواء
صناعة الدواء

أكد الدكتور أسامة رستم، نائب رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، اليوم الإثنين، أن مصر تمتلك 154 مصنعًا لإنتاج كافة أصناف الأدوية، مضيفًا أن التحدي الأكبر لصناعة الدواء في مصر يتمثل في المادة الخام، ومن المقرر عقد اجتماع بين رئيس الوزراء وصناع الدواء في مصر لتحديد استراتيجية لتطوير الصناعة الدواء.



وقال رئيس غرفة الدواء باتحاد الصناعات، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في برنامج صالة التحرير، المذاع على قناة صدى البلد: “بدأنا في العصر الذهبي لصناعة الدواء، ونحتاج إلى قاعدة تصنيع دواء لمنافسة الصناعات الدوائية بالخارج وخاصة في الصين والهند، بالإضافة إلى أهمية حصول الشركات على الشهادات الدولية كشهادة الاتحاد الأوروبي”.

أسعار أدوية فيروس كورونا في مصر

وفي وقت سابق، أعلنت هيئة الدواء المصرية، عن سعر العقار الذي تقرر استخدامه في علاج المصابين بفيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19)، وقامت الهيئة بوضع سعر ريمديسيفير أمبولات، فبدأ طرح العقار في صورة بودرة مجففة تستخدم في الحقن الوريدي، بسعر 680 جنيهًا للأمبول، كما حددت الهيئة سعر عقار أنفيزايرام الجديد، والذي يضم المادة الفعالة فافيبرافير، وتم اعتماده ضمن بروتوكول علاج فيروس كورونا، في روسيا والصين والهند، وتقرر طرح الدواء الجديد بسعر 1260 جنيه للعبوة، والتي تحتوي على 40 قرص.

ويعد أنفيزيرام، العلاج المثيل لعلاج أفيجان الياباني، والذي يستخدم لعلاج مرضى "كوفيد 19"، ويشمل تركيبه المادة الفعالة فافيبيرافير.

هيئة الدواء المصرية تعلن عن علاج فيروس كورونا

وفي الشهر الماضي، أوضحت هيئة الدواء المصرية، أنه لا توجد أدوية ثبت استخدامها لعلاج فيروس كورونا، ولا توصي الهيئة ‏بالتطبيب الذاتي بأي أدوية، بما في ذلك المضادات ‏الحيوية سواء على سبيل الوقاية من مرض كوفيد-‏‏19 أو معالجته.

وناشدت هيئة الدواء المصرية، المواطنين بعدم الشراء الزائد عن الحاجة وتخزين أدوية المناعة والمكملات الغذائية والفيتامينات خاصة تلك التي تدخل في بروتكول علاج فيروس كورونا المستجد Covid 19، حتى لا تنقص تلك الأدوية من السوق، وحتى لا يقع الضرر على المرضى الذين يعتمدون على تلك الأدوية بشكل أساسي في علاجهم من بعض الأمراض.