أعلنت السلطات الصحية في بريطانيا اليوم الإثنين إصابة أول قطة بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 26 سبتمبر 2020 - 12:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

اتنقلها من صحابها..

إصابة أول قطة بفيروس كورونا

قطة
قطة

أعلنت السلطات الصحية في بريطانيا، اليوم الإثنين، إصابة أول قطة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الذي ظهر في مدينة ووهان الصينية منتصف ديسمبر الماضي، وسرعان ما انتقل إلى دول العالم، تاركًا خلفه العديد من الوفيات والإصابات، في المملكة المتحدة.



وأكدت كبيرة المسؤولين البيطريين في بريطانيا كريستين ميدلميس، وفقًا لمجلة بوليتيكو، إنه لم يكن هناك دليل يشير إلى أن الحيوانات الأليفة تنقل الفيروس إلى البشر، موضحة أن القطة أُصيبت بفيروس كورونا من خلال أصحابها، الذين ثُبتت إصابتهم بالوباء ثم تماثلوا الشفاء بعد ذلك.

وأشارت المديرة الطبية للصحة العامة في إنجلترا إيفون دويل إلى أن الأمر لا يجب أن يكون مثيرًا للقلق، مؤكدة أن التحقيق في هذه القضية أثبت أن العدوى انتقلت من البشر إلى الحيوانات وليس العكس.

وأوضحت وزارة البيئة والأغذية بالمملكة المتحدة، أنه لا يوجد دليل حتى الآن على أن القطة نقلت الفيروس إلى حيوانات أخرى.

وأحالت السلطات البريطانية المسألة إلى المنظمة العالمية لصحة الحيوان، لتبحث في مدى انتقالها من الحيوان للإنسان.

كورونا في بريطانيا

وسجلت بريطانيا، اليوم، 685 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ليتخطى بذلك إجمالي الإصابات حاجز الثلاثمائة ألف في المملكة المتحدة.

وبلغ إجمالي الإصابات بكورونا في بريطانيا 300 ألف و111 حالة، من بينها 45 ألفًا و759 حالة وفاة، بنسبة وفيات بلغت 15.25%.

وتعتبر بريطانيا هي عاشر دول العالم تأثرًا بفيروس كورونا، بعد الولايات المتحدة، البرازيل، الهند، روسيا، جنوب أفريقيا، المكسيك، البيرو وتشيلي وإسبانيا، على الترتيب.

وعلى صعيد الوفيات، تعتبر بريطانيا هي ثالث دول العالم تسجيلًا للوفيات جراء فيروس كورونا المستجد بعد الولايات المتحدة والبرازيل. 

كورونا حول العالم

بلغ إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في العالم حتى أمس الأحد، وفقًا لوكالة فرانس برس، 16 مليونًا و50 ألفًا و223 إصابة، بينها 645 ألفًا و184 وفاة على الأقل.

وأضافت وكالة فرانس برس، أن أكثر من نصف هذه الإصابات تم تسجيلها في الولايات المتحدة وأميركا اللاتينية والكاريبي.

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية الدولة الأكثر تضررًا في العالم من فيروس كورونا؛ حيث سجلت 4 ملايين و178 ألفًا و21 إصابة بينها 146 ألفًا و460 وفاة.