إحدى الكوادر المتميزة بوزارة المالية شغلت عدة مناصب بجانب مشروع النافذة الواحدة.. المزيد

مصر,المرأة,معيط,#منى_ناصر

السبت 26 سبتمبر 2020 - 07:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في إطار تمكين المرأة

منى ناصر.. من طالبة بكلية التجارة إلى مساعد وزير المالية

منى ناصر
منى ناصر

إحدى الكوادر المتميزة بوزارة المالية، شغلت عدة مناصب بجانب مشروع النافذة الواحدة، أبرزها المدير التنفيذي لصندوق أرباب العهد، كما عملت مراقبًا ماليًا في عدد من الجهات العامة، إنها الدكتورة منى ناصر ميلاد موسى، التي أصدر الكتور محمد معيط، وزير المالية، قرارًا بتعيينها مساعدًا له، في إطار تمكين المرأة التي تتمتع بالكفاءة من المواقع القيادية بالجهاز الإداري للدولة.



من هي منى ناصر؟

تخرجت منى ناصر في كلية التجارة عام 1992م، وحصلت على ليسانس الحقوق عام 2005م، وماجستير في الاقتصاد من تجارة عين شمس عام 2001م، كما نالت درجة الدكتوراه عن رسالتها التى جاءت بعنوان: "مشكلات تمويل التأمين الصحي وإمكانية مواجهتها دراسة مقارنة مع المملكة المتحدة"، والتي حصلت عليها من ذات الكلية 2009م.

دورات تدريبة شاركت بها

وشاركت الدكتورة منى ناصر في العديد من الدورات التدريبية على المستوى المحلي والدولي، منها دورة نظمتها منظمة العمل الدولية في إيطاليا عام 2011م، عن الحماية الاجتماعية، ودورتان نظمهما صندوق النقد الدولي عن سياسات وبرمجة الاقتصاد الكلي، الأولى في الكويت عام  2012م، والثانية في النمسا عام 2013م.

كما اجتازت دورة نظمتها وحدة تكافؤ الفرص بوزارة المالية عام 2014م، عن العدالة الاجتماعية والتنمية، ودورة عن البرمجة المالية وسياسات الاقتصاد الكلي نظمها صندوق النقد الدولي لتنمية القدرات بالعاصمة الأمريكية واشنطن عام 2017م، كذلك دورة عن الأطر المالية نظمها صندوق النقد بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي عام 2018م.

أما في عام 2018م، فقد شاركت في دورة عن تنمية وبناء المهارات القيادية نظمتها الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، ودورة عن التخطيط والتنبؤ بالأزمات وصناعة القرار من أكاديمية ناصر العسكرية عام 2018م، وكذلك دورة نظمها البنك المركزي المصري بالمعهد المصرفي عام 2019م عن البرنامج الوطني 2030.

مهمة منى ناصر في وزارة المالية

تتلخص مهمة الدكتورة منى ناصر، بعد قرار تعيينها مساعدًا لوزير المالية، في الاستمرار في الإشراف على مشروع النافذة الواحدة القومية للتجارة الخارجية، حيث كانت تشغل منصب المدير التنفيذي له منذ سبتمبر الماضي؛ لتطوير جميع الإجراءات الجمركية وغير الجمركية، التي تُنظم حركة التجارة الدولية لمصر، وكذلك الارتقاء بها إلى أفضل المعايير العالمية، بما يُساهم في تحسين ترتيب مصر بمؤشرات المؤسسات الدولية، التي تقيس تنافسية الدول من حيث بيئة الاستثمار والتجارة عبر الحدود.