مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي لطفل صغير يدعى محمد صابر يطالب فيه.. المزيد

الأطفال,تويتر,دعم,التعليم,#محمد_صابر,#شيخ_الأزهر,#صابر_يرجع_المدرسه

الإثنين 10 أغسطس 2020 - 10:54
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شيخ الأزهر يتكفل برعايته

وصّلوا صوت صابر.. حكاية طفل ترك مدرسته بسبب فقره

محمد صابر
محمد صابر

مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي لطفل صغير يدعى محمد صابر، يطالب فيه بالعودة إلى مدرسته بعد الخروج منها بسبب ظروف عائلته المادية كما أنه يعمل لمساعدة أسرته في ظروف معيشتهم، قائلًا: "نفسي أكون غني، أرجع المدرسة تاني.. طلعت من المدرسة عاوز أدخلها تاني، علشان كنت شغال، طلعت وأنا ورابعة".



محمد صابر الذي كان يدرس بالصف الرابع بالتعليم الأزهري، يعمل كبائع للمناديل فى محيط المركز الثقافي الروسي بحي الدقي بالجيزة، وتُقيم أسرته في منطقة أبو النمرس، وأثار مقطع الفيديو ردة فعل قوية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتصدر هاشتاج #صابر_يرجع_المدرسه موقع التدوينات القصيرة "تويتر" للمطالبة بدعم الطفل في دراسته، فالتعليم حق كالماء والهواء.

وكتب حساب يحمل اسم أحمد، على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" تغريدة قال فيها: "أهو العيل ده أرجل من ناس كتير بشوفها كل يوم، مع العلم إن ده مينفعش يتقال عليه عيل".

وأوضح في تغريدته أن كلمة "هنعمل إيه" اختصرت كل معاني العجز اللي ممكن يحس بيه إنسان، قائلًا: لما سألته المذيعة أنت حزين ليه ضحكلها ضحكة بيهّون بيها على نفسه.. عايزين نساعد  #صابر_يرجع_المدرسه.

 

 

أما عماد العلي نشر تغريدة، كتب فيها: شاركوا بالهاشتاج ليصل صوت صابر، فهو واحد من ملايين الأطفال الذين لم يحصلوا على حقهم بالتعليم.

 

 

فيما كتب محمد أسامة في تغريدة له: والله العظيم شفت الفيديو قلبي وجعني، متابعًا: التعليم المجاني أقل حقوقه في البلد.

وأضاف في تغريدته أتمنى حد من المسؤولين يشوفوا الفيديو، ويهتم بيه وبأسرته، علشان نعرف نطلع جيل قلبه على بلدة تحت أي ظروف.

 

 

الطيب يستجيب لصابر

وفي استجابة سريعة، طالب فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، القائمين على بيت الزكاة والصدقات المصري، ببحث حالة الطفل محمد صابر والتكفل بعودته للدراسة على نفقة الأزهر الشريف.

ووجه الدكتور أحمد الطيب بعمل إعانة شهرية للطفل محمد صابر وأسرته؛ لدعمه وتحقيق أمنيته، يأتي هذا في إطار دعم بيت الزكاة والصدقات للأسر الأكثر احتياجًا.

الجدير بالذكر أن الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، تكفل، في الفترة الماضية، بعلاج العديد من الحالات المرضية التي كانت تحتاج تدخلا عاجلا، كما وافق على صرف العديد من المعاشات والإعانات في إطار الدور الاجتماعي للأزهر الشريف في رعاية البسطاء.