عقدت اللجنة الدائمة لإيراد النهر اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية.. المزيد

الدوري,شكاوى,نهر النيل,سد النهضة

السبت 28 نوفمبر 2020 - 15:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

خلال اجتماعه اليوم..

وزير الري يوجه بمتابعة مناسيب أعالي النيل

وزير الري خلال اجتماع إيراد النيل
وزير الري خلال اجتماع إيراد النيل

عقدت اللجنة الدائمة لإيراد النهر اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري؛ اليوم؛ لمتابعة الموقف المائي وموقف توفير الاحتياجات المائية لموسم أقصى الاحتياجات وما تطلبه ذلك من تنفيذ آليات إدارة وتوزيع المياه بحيث تفي بأغراض الاستخدامات المختلفة، وكذلك الإجراءات المتخذة للتعامل مع الاحتياجات المائية والاستفادة من الموارد المائية المتاحة بالشكل الأمثل حاليا ومستقبلا بما يمنع حدوث أي شكاوى من توفير المياه.



وتم خلال الاجتماع استعراض موقف التنبؤ بموسم الفيضان، وأشارت البيانات إلى أن معدلات الأمطار بدأت في التزايد على منابع النيل.

كما ناقشت اللجنة مناسيب محطات القياس الرئيسية على منابع النيل، وكذلك مناسيب وتصرفات السد العالي التي تشير إلى أنها في الحدود الآمنة للوفاء بكل الاحتياجات.

وتناولت اللجنة أيضًا كل احتمالات الفيضان وآليات إدارته والخطط الموضوعة للتعامل معه بما يُعظم الاستفادة من الموارد المائية بالشكل الأمثل، ووجّه الدكتور عبدالعاطي بالمتابعة المستمرة لمناسيب أعالي النيل ومعدلات سقوط الأمطار، مع استمرار عقد اللجنة بصفة مستمرة لمتابعة معدلات الأمطار والمناسيب على منابع نهر النيل وكذلك حالة السدود المختلفة على طول النهر.

إزالة 2508 حالات تعد في أسبوعين

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الموارد المائية والري، أن حملات إزالة التعديات على منافع نهر النيل، مستمرة حيث تم تنفيذ 275 ألفًا و318 إزالة على نهر النيل ومنافع الري والصرف منذ بدء الحملة القومية لإنقاذ نهر النيل في يناير 2015.

وأشارت إلى إزالة 2508 حالات تعد على نهر النيل وشبكة الترع والمصارف خلال الأسبوعين الماضيين من شهر يوليو الجاري، حيث قام قطاع تطوير وحماية نهر النيل بتنفيذ 735 إزالة، فيما نفذ قطاع الري 1307 إزالات على منافع القطاع، فضلاً عن إزالة هيئة الصرف 266 تعديًا على منافع الصرف.

وسجل عداد النيل إزالة 54 ألفًا و976 حالة تعد على نهر النيل، بالإضافة إلى 142 ألفًا و994 إزالة على منافع قطاع الري، وكذلك 77 ألفًا و348 حالة تعد على منافع الصرف، وذلك منذ بدء الحملة القومية لإنقاذ نهرالنيل في يناير 2105.

وتنوعت الإزالات بين مبان خرسانية أو مبان بالطوب الأحمر أو أسوار أو تشوينات، زراعة جسور المصارف أو ردم بالجسور أو قطع جسور المصارف وتوصيل مواسير لصرف المخلفات.