رفض خالد الغندور قائد الزمالك السابق ما ردده فاروق جعفر نجم الزمالك ومديره الفني السابق حول مجاملة الحكام

الزمالك,بورسعيد,فنادق,منتخب مصر,فاروق جعفر,تصريحات فاروق جعفر

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 20:03
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الغندور ردًا على فاروق جعفر: مشفتش حكم إلا في الملعب

رفض خالد الغندور، قائد الزمالك السابق، ما ردده فاروق جعفر، نجم الزمالك ومديره الفني السابق، حول مجاملة الحكام الأفارقة للفرق المصرية وعلى رأسهم الزمالك، ومنتخب مصر في المباريات التي خاضوها في البطولات المختلفة، عبر منحهم سيارات فارهة للتنقل ومساعدتهم في التسوق في مدينة بورسعيد والقاهرة، قبل المباريات المنتظرة للفرق المصرية.



وكتب الغندور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ردًا على فاوق جعفر وجلوسه مع الحكام قائلًا: "علي مدار تاريخي كلاعب و ككابتن تاريخي للزمالك لم أر في حياتي حكما لأي لقاء إلا في الملعب".

تصريحات فاروق جعفر المثيرة للجدل

وكان فاروق جعفر قد خرج في تصريحات تلفيزيونية  عبر برنامج "زملكاوي" على قناة "الزمالك"، ليؤكد أن الحكام كانوا يجاملون الفرق المصرية خلال المباريات، وذلك عبر بعد منحهم حجز في فنادق 5 نجوم وسيارات فارهة للتنقل، وعندما يرغبوا في التسوق في بورسعيد أو القاهرة يقوموا لهم بهذا الأمر، مما يجعلهم في النهاية يساعدون الأندية نحو الفوز.

وأوضح مدرب الزمالك السابق، أنه كان يجلس مع الحكام في الاجتماع الفني قبل المباريات مع الإدارة والحكام الثلاثة وكان الحكام يخيرونهم بين طرد لاعب من الخصم أو احتساب ضربة جزاء وهو ما رفضوه، مشيرًا إلى أن المجاملات كانت سببًا في صعود المنتخب لمونديال 90 بعد عدم احتساب أهداف سجلها الخصم في مرمى الفراعنة خلال التصفيات.

اعتذار فاروق جعفر

ودافع جعفر عن نفسه في فيديو نُشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ومقدمًا اعتذاره للجماهير مؤكدًا أن حديثه تم فهمه بطريقة خاطئة، مؤكدًا أنه لا يستطيع التشكيك في بطولات المنتخب والأندية المصرية وحصدهم الألقاب بالعرق، مؤكدًا أن مصر ستظل زعيمة الكرة الأفريقية.

وأوضح نجم الزمالك السابق ومستشاره الفني أن ما قاله تم فهمه بطريقة خاطئة، مؤكدًا أن المنتخب استحق الوصول للمونديال والأندية فازت بالبطولة عن جدارة، مشيرًا إلى أن ما كان يقصده ورواه خلال البرنامج أن هذا حدث مرة واحدة فقط، وذلك في نهاية السبعينات، خلال الاجتماع الفني لأحد المباريات، وأنه حضر الاجتماع بصفته قائد للفريق وعرض عليهم الحكام هذا الأمر وهو ما رفضوه وأن هذا حدث مع نادي مصري آخر في نفس الفترة.