حذر اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الليبي الميليشيات الإرهابية ومرتزقة تركيا وداعميهم..المزيد

السيسي,ليبيا,الجيش الليبي,تركيا,المسماري,أرودغان

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 03:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| الجيش الليبي يحذر الاقتراب من سرت والجفرة

الجيش الليبي
الجيش الليبي

حذر اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الليبي، الميليشيات الإرهابية ومرتزقة تركيا وداعميهم من الاقتراب من سرت والجفرة أو التفكير في غزو  ليبيا ومحاولة احتلالها، مؤكدًا جاهزية القوات البرية والجوية، وأن الجيش الوطني الليبي قادر على تحرير ليبيا من الغزاة الأتراك والمليشيات الإرهابية التابعة لقوات الوفاق. .



 

وأضاف "المسماري"، خلال تصريحات تليفزيونية، أذاعتها قناة مداد نيوز السعودية، أنه تم تحصين محاور مدينتي "سرت والجفرة" بقوة وتدعيمها بأسلحة ودروع ورادارات قائلًا: "الجيش مستعد لأي مواجهة عسكرية محتملة".  

وأكد المتحدث باسم الجيش الليبي أن غرفة العمليات الحربية التابعة للجيش الوطني الليبي أعلنت عن إسقاط طائرة استطلاع تركية في محيط مدينة سرت، قائلًا:  "نبشر الليبيين أن الجيش يستعد لتحرير البلاد من الإرهابيين والمرتزقة". 

وأكد المسماري أنه تم تطوير ورفع كفاءة جميع أسلحة الجيش من دفاع جوي وطيران وقوات برية وبحرية"، مشيرًا إلى أنه تم تطوير جميع أسلحة الجيش الوطني الليبى مؤخرًا.  

وأشار المتحدث باسم الجيش الليبي  إلى أن تركيا فتحت خطًا بحريًا للهجرة غير الشرعية من غرب ليبيا إلى إيطاليا، موضحًا أن أكثر من ألف مرتزق سوري من الذين أتت بهم تركيا إلى ليبيا هربوا من صبراتة وصرمان إلى أوروبا.

ونوه المسماري  إلى أن  هدف الجيش الوطنى الليبى كان دائمًا تثبيت الأمن فى كافة ربوع الوطن، مؤكدًا أنه لا يمكن وقف العمليات ضد المجموعات الإرهابية.

الجيش الجزائري يصدر بيانًا حول إرسال قوات إلى ليبيا  

وفي سياق آخر نفت وزارة الدفاع الجزائرية، أمس الخميس، في بيان هو الأول من نوعه، الأخبار المتداولة والمنسوبة لقائد أركان الجيش الفريق سعيد شنقريحة، والتي تدعوا إلى الاستعداد لتدخل عسكري في ليبيا، واصفة إياها بالأخبار الكاذبة التي تستهدف الاصطفاف خلف أجندات مشبوهة.

تركيا: لانريد حربًا مع مصر

ومن جانبه أعلن إبراهيم كالين، مستشار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أمس الخميس، خلال مؤتمر حول ليبيا، الذي عقد في بروكسل، أن بلاده لا تريد حربًا مع مصر أو أي بلد آخر، على الرغم من تأكيدها أمس أنها مستمرة في دعم فصائل حكومة الوفاق عسكريًا ضد الجيش الليبي، بحسب ما نقلت " العربية".