ما زالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تعاني في الآونة الأخيرة من محتالين يتخذون من أسماء الرهبان والراهبات طريق

الصحة,فتاة,الأقباط

الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 08:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

3 حالات خلال عام

النصب باسم الرهبان والراهبات خطر يواجه الأقباط

دير القديسة دميانة
دير القديسة دميانة

ما زالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تعاني في الآونة الأخيرة من محتالين يتخذون من أسماء الرهبان والراهبات طريقة للنصب والاحتيال على الشعب القبطي بإسم الأديرة، حيث تم التاكد من 3 حالات نصب خلال عام واحد. بل ولم يقتصر على ذلك فحسب، بل اتضح خلال الأيام الماضية قيام عصابة تتخذ من إسمي راهبة وراهب وسيلة لتحصيل معلومات عن الفتيات القبطيات وهو الأمر الذي انذر بخطورة بالغة قد يتجاوز فكرة النصب والاحتيال المالي إلى أمور مخابراتية أو أعمال إرهابية خطيرة.



وقال القمص بولس حليم، المتحدث بإسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، في تصريح خاص لـ "اليوم الجديد"، إن البعض يستغل محبة الشعب القبطي للإكليروس وينتحلوا صفة كاهن او راهب او غيرهم من الإكليروس ويخدعون البسطاء و ينصبون عليهم ولذلك يجب توخي الحذر حتي لا نقع تحت مشاكل كثيرة نحن في غني عنها.

 

عصابة تتحايل لجذب الفتيات القبطيات

كشف مسؤولودير القديسة دميانة بالبراري للراهبات، اليوم الجمعة، عن تلك العصابة المكونة من فتاة ورجل يزعمان أنهما راهبة وراهب تابعان للدير ويتصلان بالفتيات لتحصيل أكبر قدر من المعلومات السرية عنهن.

وحذر الدير في بيانها الرسمي الذي نقله عنهم القمص بولس حليم المتحدث بإسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، من أشخاص مجهولين يقومون بالاتصال تليفونيا بالفتيات القبطيات منهم امرأة تدعي أنها راهبة بالدير وأن إسمها "الراهبة أغابي"، وبصحبتها شخص آخر تقدمه على أنه الراهب ميخائيل وأنه أب اعتراف راهبات الدير.

وذكر الدير  أن الثنائي يحاولان أثناء المكالمة التعرف على الفتاة واستدراجها للتكلم عن أمورها الشخصية، مؤكدًا الدير أن هؤلاء الأشخاص لا ينتمونله، طالبين  من جميع أبناء الكنيسة توخيالحذر عند التعامل في مثل هذه الحالات،والانتباه إلى هذه الأساليب الملتوية التي تنطوي على الاحتيال والخداع.

 

نصاب في زي راهب من دير مارمينا 

قبل شهر واحد فقط، خرج دير الشهيد مارمينا العجائبي بصحراء مريوط، التابع للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بيان فجر اليوم الخميس، في بيان رسمي، يكشف خلاله عن  انتحال شخص صفة راهب ويتواصل مع أبناء الكنيسة بغرض طلب مساعدات مالية للدير، وهو أمر عار تماما من الصحة.

وحذر دير الشهيد مارمينا بصحراء مريوط من أحد الأشخاص، ينتحل صفة أحد رهبان الدير ويتواصل مع بعض الناس بغرض طلب مساعدات بزعم أنها للدير".

واضاف البيان الرسمي: "يحذر الدير من التعامل معه في أي شيئ، يخص الدير، وننوه إلى أن الدير لم يكلف أي شخص بطلب مساعدات لصالحه، بأي شكل أو تحت أي مسمي".

 

نصاب باسم راهب يوفر فرص عمل خارجيًا

ذلك الأمر لم يكن وليد هذا العام بل انتشر على مدار السنوات الماضية، إلا أن الحالات تكاثرت منذ عام 2019، حين حذر الأنبا ساويرس، الأسقف العام والمشرف على دير القديس موسى بطريق العلمين، من انتحال شخص صفة واسم راهب، ويخدع الشباب بالادعاء أنه يوفر فرص عمل لهم بالخارج مقابل مبالغ مالية يتم تحويلها بالتليفون.

وأكد الدير حينها، أنه ليس له أي علاقة بهذا الأمر، كما أنه لم يتم تكلف أحد بجمع تبرعات للدير، ناشرين أرقام حسابات التبرعات الرسمية لتوجيه الأقباط للأماكن الصحيحة لتوجيه تبرعاتهم.