نظم مواطنون سودانيون في ولاية النيل الازرق الخميس وقفة احتجاجية تطالب بضرورة معالجة ودرء آثار سد

السودان,رئيس الوزراء,الوفد,الزراعة,البحيرة,سد النهضة,احتجاجات,اثيوبيا

الأحد 9 أغسطس 2020 - 16:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

احتجاجات في السودان بسبب تأثير سد النهضة على المواطنين

سد النهضة
سد النهضة

نظم مواطنون سودانيون في ولاية النيل الازرق، الخميس، وقفة احتجاجية تطالب بضرورة معالجة ودرء آثار سد النهضة الإثيوبى، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا"،وأضافت أن الاحتجاجات برئاسة المحلية بالمدينة (4) بمشاركة واسعة لتنسيقيات لجان المقاومة بالمدن (1-2-3-4-5-6-7) بجانب الفرق التراثية والشعبية، مشيرة إلى أن المحتجون رفعوا لافتات تعبيرية تطالب بضرورة معالجة ودرء آثار سد النهضة.



وفي استطلاعات لوكالة "سونا" وسط المشاركين في الوقفة الاحتجاجية طالب المتحدثين الحكومة الانتقالية للإسراع في معالجة آثار السد والآثار المتوقعة لملء البحيرة خاصة جانب المياه على المجرى والمياه الجوفية بالإضافة لتأثر الزراعة والانتاج السمكي.

وناشد المتحدثين الوفد الحكومي المفاوض في مباحثات سد النهضة بأهمية استصحاب التعويضات وحفظ حقوق المناطق المجاورة للسد.

وقال مصطفي محمد الفكي المدير التنفيذي لمحلية ودالماحي لـ"سونا"، إن "المواطنون نظموا وقفة احتجاجية سلمية وحضارية عبروا من خلالها عن مخاوفهم وقلقهم جراء المخاطر المتوقعة من سد النهضة ورغم الثقة العالية في المفاوض الحكومي إلا انهم كمحلية منوط بهم إيصال صوت المواطنين للجهات العليا وتسلمنا مذكرة المواطنين بشأن سد النهضة وسنعمل على رفعها لوالي النيل الأزرق، موضحًا أن المخاطر التي أشارت إليها المذكرة تتمثل في آثار السد على معاش المواطنين وتقلص مساحات الأراضي الزراعية وتراجع الانتاج السمكي فضلا عن تأثر الجنائن بسبب حجز الطمي".

كما نقلت الوكالة عن محجوب الخليفة، قوله إن هناك مخاوف من الآثار السلبية لسد النهضة والأضرار المتوقعة علي الزراعة بحوض الخزان والأضرار الصحية الأخري التي قد تنتج من تراجع المياه علي مجري النيل وتحولها لبرك ومستنقعات.

وشدد محجوب علي أهمية ملء السد وفق المعايير الدولية وباتفاق الدول الثلاث علي نظام الملء والتشغيل والسعي لمعالجة السلبيات وترقية الإيجابيات لضمان عدم تضرر المواطنين على طول مجري النيل.

السودان: يجب التوصل لاتفاقية شاملة وملزمة حول ملء وتشغيل سد النهضة

قال مكتب رئاسة الوزراء السودانية، اليوم الخميس، إن الخرطوم شددت ، على ضرورة الامتناع عن اتخاذ أي إجراءات أحادية الجانب بشأن ملف سد النهضة الإثيوبي.

وأضاف البيان ، أن رئيس الوزراء السودانى، عبد الله حمدوك، أكد تمسك السودان بمبدأ "الحلول الإفريقية للمشكلات الإفريقية"، خلال الاجتماع الثاني غير العادي للقمة الافريقية المصغرة حول سد النهضة الاثيوبي، والذي عقد عبر تقنية الفيديو يوم الثلاثاء.

وشدد حمدوك ،  على ضرورة التوصل إلى "اتفاقية شاملة وملزمة حول ملء وتشغيل سد النهضة"، لتمهد الطريق أمام التعاون المستقبلي في منطقة النيل الشرقي، ودعا الأطراف إلى الامتناع عن اتخاذ أي إجراءات أحادية الجانب من شأنها أن تؤثر سلبا على المفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي.

وأكد حمدوك ،  على "موقف السودان الثابت في مواصلة التفاوض بنية حسنة وإرادة سياسية قوية" للتوصل إلى اتفاق شامل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي يكون مقبولا لجميع الأطراف ، لافتا أن مثل هذا الاتفاق سيفتح الباب أمام التعاون المستقبلي حول مياه النيل الأزرق بين الدول الثلاث السودان وإثيوبيا ومصر.