أكد تيدروس أدهانوم جيبريسوس مدير منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس أن المنظمة ترصد .. المزيد

الصحة,كورونا,فيروس كورونا,الصحة العالمية,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 08:43
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الصحة العالمية: انخفاض إصابات كورونا لا يعني عدم الحذر

منظمة الصحة العالمية
منظمة الصحة العالمية

أكد تيدروس أدهانوم جيبريسوس، مدير منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، أن المنظمة ترصد انتقالا مكثفا لفيروس كورونا في عدد قليل نسبيا من البلاد، قائلًا في إفادة افتراضية  في جنيف: "لا نزال نرى انتقالا مكثفا في مجموعة صغيرة نسبيا من البلدان.. ثلثا الحالات جميعها من عشر دول، قرابة نصف جميع الحالات المبلغ عنها حتى الآن من 3 دول فقط". 



وأضاف مدير منظمة الصحة العالمية، أن مستوى الحالات ربما يكون منخفضا في منطقة ما ولكن هذا لا يعني تخليها عن الحذر. 

وقال: “اعرف وضعك.. هل تعرف عدد الحالات التي تم الإبلاغ عنها أمس حيث تعيش؟ هل تعرف كيف تجد هذه المعلومات؟ هل تعرف كيف تقلل من تعرضك لحظر الإصابة؟". 

ومن جانبها، أفادت جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، أن عدد الوفيات الناجمة عن الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العالم تجاوز 15 مليون إصابة.

إصابات كورونا بمصر

كشفت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن خروج  602 متعاف من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 30075 حالة حتى أمس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة سجلت 667 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 41 حالة جديدة.

وذكر مجاهد، أنه تنفيذًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 89745 حالة من ضمنهم 30075 حالة تم شفاؤها، و4440 حالة وفاة.

ويأتي ذلك في ضوء حرص وزارة الصحة والسكان على الترصد والتقصي لعدد الإصابات بفيروس كورونا، وفي إطار حرص الوزارة على التصدي لعدم انتشار الفيروس المميت الذي أصاب الكثير بالقلق والرعب.