مازال الدولي محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي يواصل احتفاله بتتويج الريدز ببطولة الدوري.. المزيد

للفريق,محمد صلاح,مانشستر يونايتد,الدوري الإنجليزي,عمر,المباراة,تشيلسي,اخبار محمد صلاح

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 10:34
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

محمد صلاح يتغنى بكأس البريميرليج: الحلم أصبح حقيقة

مازال الدولي محمد صلاح، مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي يواصل احتفاله بتتويج الريدز ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرلي"، بعد تسلم الفريق الكأس بشكل رسمي أمس الأربعاء بعد نهاية مباراة الريدز أمام تشيلسي في المباراة التي انتهت بخمسة أهداف مقابل ثلاثة والتي أقيمت على ملعب آنفيلد وهي المباراة الأخيرة للفريق على ملعب في الموسم الحالي من الدوري.



ونشر محمد صلاح، عبر حسابه الرسمي على موقع التغريدات القصيرة تويتر، صورة له معانقًا كأس البريميرليج وعلق عليها: "لقد قلتها، الحلم أصبح حقيقة".

 

 

وحسم فريق ليفربول بشكل رسمي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز قبل نهاية المسابقة بسبع جولات، وذلك التتويج يعد الأول منذ 30 عامًا، وتسلم الفريق بالأمس عقب المباراة كأس البريميرليج في احتفال ضخم على ملعب آنفيلد ودون حضور جماهيري بسبب الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وساهم صلاح في الموسم الحالي للبريميرليج بتتويج فريقه بعدما شارك في إجمالي 33 مباراة للريدز، وتمكن من تسجيل 19 هدفًا، وصنع 10 تمريرات حاسمة.

وبذلك يكون محمد صلاح، أول لاعب مصري يتوج ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، وتكون البطولة الرابعة له مع الفريق بعد تحقيق بطولات دوري أبطال أوروبا، والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية.

وحقق ليفربول فوزًا كبيرًا على حساب مضيفه تشيلسي بنتيجة أمس الأربعاء، في قمة مباريات الجولة  السابعة والثلاثين وقبل الأخيرة للبريميرليج.

وافتتح نابي كيتا أهداف المباراة لليفر في 23، قبل أن يضيف ترينت أليكسندر أرنولد والهولندي جورجينيو فينالدوم الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 38 و43 من عمر شوط اللقاء الأول، قبل أن يقلص الفرنسي أوليفييه جيرو الفارق ويسجل هدف تشيلسي الأول في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلًا من الضائع لشوط اللقاء الأول الذي انتهت بتقدم الريدز بثلاثية مقابل هدف.

ثم تمكن تامي أبراهام وكريسيتان بوليسيتش من إدارك هدفي البلوز الثاني والثالث في الدقيقتين 61 و73، وكان الفريق يحاول أن يسجل هدف التعادل في دقائق المباراة المتبقية قبل أن يطلق أليكس أوكسلايد تشمبرلين رصاصة الرحمة ويستجل الهدف الخامس في شباك البلوز في الدقيقة 84، لينتهي اللقاء بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.

ورفع ليفربول، الذي حسم فوزه بالبطولة رسمياً منذ الشهر الماضي قبل سبع مراحل على نهاية المسابقة، رصيده من النقاط إلى 96 نقطة في يغرد بها منفردًا في الصدارة، بينما تجمد رصيد تشيلسي عند 63 نقطة ليبقى في المركز الرابع، بفارق الأهداف خلف فريق مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث والمتساوي معه في نفس الرصيد.