أكد الدكتور محمد نصر علام وزير الري الأسبق أن مشكلة سد النهضة تكمن في حال اعتزام إثيوبياتنفيذ التصريحات غير

مصر,تويتر,المصريين,رئيس الوزراء,وزير الخارجية,الأمن,وزير الري,إثيوبيا

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 12:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

وزير الري الأسبق: عواقب ملء سد النهضة خطيرة

سد النهضة
سد النهضة

أكد الدكتور محمد نصر علام، وزير الري الأسبق، أن مشكلة سد النهضة تكمن في حال اعتزام إثيوبيا تنفيذ التصريحات غير المسئولة لرئيس وزرائها، بأنه سوف يعمل على ملء السد في عامين فقط، وحجز 74 مليار متر مكعب، مضيفا "أنه في حال قيام إثيوبيا بملء السد منفردة سوف يكون لذلك عواقب خطيرة على الأمن المائي بمصر، ولكن حال التزامها بالمبادئ التي تم الاتفاق عليها لن تنقص قطرة واحدة من حق مصر".



وأوضح وزير الري الأسبق، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، أن منهج أديس أبابا في مفاوضات سد النهضة مبني على المماطلة، مشيرا إلى أن أثيوبيا قامت بحجز 4،9 مليار متر مكعب حتى الآن، والمياه تجاوزت منتصف السد، وهذا لا يشكل أي خطر على مصر.

وزير الخارجية الأثيوبي: النيل لنا

وفي سياق آخر، خرج وزير الخارجية الإثيوبي جيدو أندارجاشيو، أمس الأربعاء، بتصريحات جديدة استفز بها المصريين محتفلًا بإتمام بلاده المرحلة الأولى من ملء سد النهضة، قائلًا: "تهانينا.. سابقا كان النيل يتدفق، والآن أصبح في بحيرة، منها ستحصل إثيوبيا على تنميتها المنشودة".

وأضاف وزير الخارجية في تغريدة باللغة الأمهرية، عبر حسابه بموقع التدوينات الصغيرة "تويتر" : "في الحقيقة.. النيل لنا".

إثيوبيا تعلن انتهاء المرحلة الأولى من عملية ملء سد النهضة

يذكر أن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، أعلن في وقت سابق، انتهاء المرحلة الأولى من عملية ملء سد النهضة بسبب موسم هطول الأمطار.

الخارجية: يجب الوصول لاتفاق ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة

 

وكان أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، كشف أن قمة هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي الأخيرة حول سد النهضة قد أكدت على ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني مُلزم حول ملء وتشغيل سد النهضة، يتضمن آلية قانونية مُلزمة لفض النزاعات يحق لأي من أطراف الاتفاق اللجوء إليها لحل أي خلافات قد تنشأ مستقبلاً حول تفسير أو تنفيذ الاتفاق، موضحاً أنه قد تم خلال القمة تأكيد ضرورة تركيز المفاوضات على سد النهضة باعتباره سداً لتوليد الكهرباء غير مُستهلك للمياه وعدم إقحام أي موضوعات غير ذات صلة بالسد أو طموحات مستقبلية في عملية المفاوضات.