حالة من الجدل أثيرت حول هدم مقابر المماليك على مواقع التواصل الاجتماعي فالبعض يشير إلى أنها ستهدم لشق طريق

اليوم الجديد,مصطفى وزيري,مقابر المماليك,محور الفردوس

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 14:25
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

جولة على أرض الواقع.. مقابر المماليك لم تهدم

مقابر المماليك
مقابر المماليك

حالة من الجدل أثيرت حول هدم مقابر المماليك على مواقع التواصل الاجتماعي، فالبعض يشير إلى أنها ستهدم لشق طريق جديد، والبعض الآخر ينفي ذلك، وهو ما دفع مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، للتدخل والتوضيح بأنه لا صحة للصور التي تداولها البعض على مواقع التواصل الاجتماعي ويظهر فيها هدم مقابر أثرية من أجل شق طريق.



الأمين العام لمجلس الآثار أكد في بيانه أنه لا مساس بأي مبنى أو مقبرة أثرية في أي محافظة، لافتا إلى أن تنفيذ محور الفردوس بعيد كل البعد عن حدود القاهرة التاريخية، موضحا أن أعمال الإزالة لاتشمل مبان أثرية ولا يستطيع أحد هدمه.

مصطفى وزيري
مصطفى وزيري

وأكد الدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، بأن هدم مقابر المماليك عار تماما عن الصحة وأن محور الفردوس بعيد عن الآثار الإسلامية المسجلة بقرافة المماليك، موضحا أنه لم يتم هدم أي أثر وأن المقابر التي انتشرت صورها مبان حديثة وخاصة بأفراد، وبالتالي فهي غير مسجلة في عداد الآثار الإسلامية والقبطية.

وأشار الدكتور أسامة طلعت إلى أن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار،  شكل لجنة علمية فنية لمعاينة الشواهد والأحجار، التي تشتمل على نقوش زخرفية أو كتابية ليتم دراستها وبحث إمكانية عرض جزء منها ببعض المتاحف كجزء من تراث مصر المتميز.

محافظة القاهرة، أيضا أصدرات بيانا توضح فيه أن  محور الفردوس يبدأ من مخرج نفق أبوحشيش أسفل شارع أحمد لطفي السيد مارًا ومتقاطعًا سطحيًا مع شارع رمسيس أسفل كوبري أحمد سعيد ثم شارع أحمد سعيد متقاطعًا مع شارع العباسية وشارع السرجاني وميدان تاكي وميدان الفردوس أسفل كوبري الفردوس ماراً بطريق صلاح سالم فمحور الأوتوستراد ومارًا بشارع الطيران بحي منشأة ناصر وبعض الوحدات العسكرية بأخر شارع الطيران حتى كوبري إعمار وامتداد محور المشير وماراً بمنطقة الجبل الأحمر العسكرية ومتقاطعاً علوياً فوق كوبري امتداد محور المشير حتى ربطه مع شارع سبيل المؤمنين بجوار هيئة الاستثمار.

وأكدت محافظة القاهرة أن محور الفردوس، يبعد عن مقابر المماليك وأنه لم ولن يتم هدم أي مدافن وما يتم لإنشاء المحور إزالة لبعض الأسوار الخارجية للمدافن فقط.

 

وانتقلت كاميرا اليوم الجديد إلى منطقة مقابر المماليك، اليوم الأربعاء، لحسم الجدل الدائر على مواقع التواصل الاجتماعي، حول هدم مقابر المماليك وانتشار العظام على جانبي الطريق، ونقل الصورة للمصريين من أرض الواقع، وتبين بالفعل أن الحديث عن هدم مقابر المماليك ما هو إلا شائعة أو تخوف من هدمها، واتضح أن الأعمال مجاورة لها فقط، وهي أعمال توسعة على الشوارع من الخارج، ولم تمس أي مقبرة ولا يوجد عظام في الشوارع كما تردد على "السوشيال ميديا".

 

شاهد الجولة كاملة من هنا