فاجأ الفنان محمد رمضان جمهوره أمس الاثنين بإعلانه عن تأجيل العمل في مسلسله الذي أثار جدلا كبيرا طوال الفترة

فرنسا,الفنانين,سينرجي,عمر,محمد رمضان,مسيرة,الفنان محمد رمضان,موسى,رمضان 2021,ناصر عبد الرحمن,ناصر عبدالرحمن,السيناريست ناصر عبد الرحمن,مسلسل موسى,مسلسل موسى رمضان 2021

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 11:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

قدم جبل الحلال وهي فوضي.. تعرف على مؤلف مسلسل محمد رمضان الجديد "موسى"؟

مسلسل موسى رمضان 2021
مسلسل موسى رمضان 2021

فاجأ الفنان محمد رمضان جمهوره أمس الاثنين بإعلانه عن تأجيل العمل في مسلسله الذي أثار جدلًا كبيرًا طوال الفترة الماضية "الامبراطور" الذي كان مقرر أن يقدم من خلاله قصة حياة الفنان الراحل أحمد زك؛لحين التفاوض مع الورثة، مشيرًا إلى أنه سيقدم في رمضان 2021 بدلًا منه مسلسل آخر بعنوان "موسى" وهو من تأليف السيناريست القدير ناصر عبد الرحمن، وإخراج محمد سلامة، إنتاج شركة سينرجي لتامر مرسي.



ويأتي تعاون الفنان محمد رمضان مع السيناريست القدير ناصر عبد الرحمن هو الأول، ليتوقع الجميع بأن يكون مسلسل "موسى" بمثابة خطوة مهمة في مسيرة الفنان محمد رمضان لتعاونه مع واحد من أهم المؤلفين والمخرج الواعد محمد سلامة.

ولمن لا يعرف السيناريست ناصر عبد الرحمن، فبالتأكيد يعرف أعماله جيدًا وشاهدها أكثر من مرة، فهو صاحب فيلم "هي فوضى" للنجم الراحل خالد صالح، والمخرج يوسف شاهين، وأفلام "حين ميسرة"، و"دكان شحاتة"، و"كف القمر"، والمسلسل الشهير "جبل الحلال" للراحل محمود عبد العزيز.

ناصر عبد الرحمن من مواليد 7 ديسمبر من عاك 1970 في حي روض الفرج، بمدينة القاهرة، تخرج في المعهد العالي للسينما قسم "السيناريو"، وبدأ مسيرته الفنية بفيلم "المدينة" الذي طرح في عام 1999، وشارك من خلاله الفنانين عبلة كامل، وأحمد فؤاد سليم، وباسم سمرة، وبسمة، عمرو سعد، وكان من إخراج القدير يسري نصر الله، وحقق الفيلم نجاحًا فنيًا نقديًا وجماهيريًا واسعًا وقتها.

ودارت قصة فيلم "المدينة" حول ممثل طموح، يعيش في منطقة روض الفرج مع عائلته، ويعمل كـ محاسبًا في إحدى الجمعيات الحكومية، ومع مرور الوقت يجد أنه لا يستطيع أن يحقق ما يطمح إليه في التمثيل أو في الحياة، خاصة مع سيطرة والده المتنامية، فيقرر السفر إلى فرنسا لكي يكسب قوت يومه هناك من مباريات الملاكمة غير المرخصة، ولكن تتطور به الأمور خاصة في صراعه مع القائمين على تلك المباريات.

توقف ناصر عبد الرحمن عن العمل لفترة حتى عاد عام من جديد في عام 2001 بفيلم "جرانيتا"، مع المخرج القدير عمر عبد العزيز، ثم عاد وتوقف مرة أخرى ليفاجأ الجميع بعودة قوية في عام 2007 مع المخرج القدير يوسف شاهين في فيلم "هي فوضى"، وفيلم آخر "حين ميسرة" والذي آثار جدلًا كبيرًا وقت عرضه في السينمات.

في هذه الفترة فجر ناصر عبد الرحمن موهبته في الكتابة بأكثر من عمل فقدم "الغابة" و"جنينة الأسماك" في 2008، و"دكان شحاتة" في 2009، و"كف القمر" و"18 يوم" في 2011، حتى جاء في 2014 وقدم العمل الأشهر في الدراما الصعيدية "جبل الحلال" الذي خاض بطولته الفنان رحل محمود عبد العزيز وأخرجه عادل أديب، وحققا من خلاله نجاحًا كبيرًا.

وكانت آخر أعمال السيناريست ناصر عبد الرحمن مسلسل "الدولي" الذي عرض في عام 2018 وخاض بطولته الفنان باسم سمرة ورانيا يوسف، ودارت احداث المسلسل حول حياة سائقي الشاحنات، وعملهم في نقل البضائع، والمواقف التي يتعرضون لها على الطرق.. لينتظر الجمهور مسلسله القادم مع الفنان محمد رمضان والمتوقع أنه لا يقل شئنًا عن الأعمال التي قدمها في مسيرته.