يسلم مستشار خادم الحرمين الشريفينالأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة غداالأربعاءكسوة الكعبة

السعودية,موسم الحج,كورونا,كسوة الكعبة

السبت 26 سبتمبر 2020 - 20:23
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

السعودية: تسليم كسوة الكعبة الجديدة غدًا

كسوة الكعبة المشرفة
كسوة الكعبة المشرفة

يسلم مستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة، غدًا الأربعاء، كسوة الكعبة المشرفة إلى كبير سدنة بيت الله الحرام، الدكتور صالح بن زين العابدين الشيبي، كما جرت العادة السنوية، وذلك وفقًا لوكالة الأنباء السعودية.



وقالت وكالة الأنباء، إنه من المقرر استبدال ثوب الكعبة المشرفة بعد صلاة فجر التاسع من شهر ذي الحجة.

صناعة كسوة الكعبة

يتم صناعة كسوة الكعبة من الحرير الأسود المنقوش عليه آيات من القرآن من ماء الذهب، تكسى بها الكعبة ويتم تغييرها مرة في السنة، وذلك خلال موسم الحج، صبيحة يوم عرفة في التاسع من ذي الحجة. وبرع فيها أكبر فناني العالم الإسلامي.

ويعد كساء الكعبة من الشعائر الإسلامية، وهي اتباع لما قام به النبي محمد والصحابة من بعده، حيث ثبت أنه بعد فتح مكة في العام التاسع الهجري كسا الرسول في حجة الوداع الكعبة بالثياب اليمانية وكانت نفقاتها وقتها من بيت مال المسلمين

السعودية تستعد لاستقبال موسم الحج في زمن كورونا

وفي سياق آخر، استعدت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودية، لاستقبال حجاج بيت الله الحرام في المشاعر المقدسة بموسم الحج الاستثنائي من خلال تجهيز المساجد والمواقيت والأعمال والبرامج التوعوية، وتطبيق وسائل السلامة المعمول بها خلال موسم حج هذا العام في ظل جائحة كورونا. 

وأكدت الوزارة، أنه تم اتخاذ هذه الاستعدادات وفقًا للإجراءات الاحترازية الصادرة من الجهات المختصة بالتنسيق مع وزارة الحج والخطة المعتمدة لعمل الوزارة وخدماتها لضيوف الرحمن.

وشملت الاستعدادات، تجهيز مسجدي “نمرة - المشعر الحرام” بجميع الخدمات، منها وضع مسارات للحركة تضمن عدم التداخل بين الحجاج، وتحديد بوابات الدخول والخروج، ووضع آلية لتوزيع الحجاج داخل المساجد، وتخصيص فريق متخصص للقيام بالتعقيم بشكل مستمر وتوفير جميع ما يلزم للتعقيم وتحقيق التباعد المطلوب بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

كما تم الانتهاء من الأعمال الفنية للمساجد من صيانة وتشغيل ونظافة وتعقيم وتزويدها بالسجاد الفاخر، وكذلك متابعة مشروع تطوير أنظمة التكييف وتنقية الهواء، وصيانة المولدات الكهربائية والكاميرات؛ لمتابعة تقديم الخدمات وفق أعلى معايير الجودة وبما يضمن أداء الحجاج مناسكهم بكل يسر وطمأنينة.