النشيد الوطني الأول لمصر لم يكن يحو أي كلمات وإنما فقط موسيقى.. المزيد

مصر,الشرطة,ميلان,الجيش,النشيد الوطني,محمد محسن,الخديوي إسماعيل,أغنية إسلمي يا مصر,نشيد إسلمي يا مصر

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 20:45
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لحنه إيطالي وكان بلا كلمات

النشيد الوطني الأول لمصر

قام الفنان محمد محسن بغناء النشيد الوطني القديم لمصر "إسلمي يا مصر"، وحقق نجاحًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، بفضل الكلمات الجميلة للنشيد والأداء الحماسي لمحسن، ما أعاد للمصريين ذكريات قديمة عن الحقبة الملكية وكيف كانت أحوال البلاد وقتها، واحتفوا به معتقدين أنه أول نشيد وطني مصري.



ألّف هذا النشيد الوطني الشاعر والأديب الكبير مصطفى صادق الرافعي، ولحّنه صفر علي، وكان هو النشيد الوطني للبلاد خلال الفترة ما بين عامي 1923م و1936م، ولا يزال هذا النشيد يُستخدم حاليًا في كلية الشرطة.

إلا أنه خلافًا لما هو شائع، فإن هذه الكلمات الجميلة ليست النشيد الوطني الأول لمصر على الرغم من تاريخها العريق، وإنما سبقتها العديد من المحاولات لوضع أناشيد رسمية لمصر خلال البدايات المبكرة لحُكم الأسرة العلوية لمصر.

النشيد الوطني الأول لمصر تم وضعه في عهد الخديوِ إسماعيل بدءًا من العام 1869م، ولم يكن يحوِ أي كلمات وإنما فقط مجرد موسيقى وضعها المُلحِّن "جوزيبي فيردي Giuseppe Verdi" الموسيقار الذي قام بتلحين أوبرا عايدة، وتحديدًا ما عُرف بـ"مارش الانتصار"، والتي تم وضعها خصيصًا بمناسبة الافتتاح التاريخي لقناة السويس. 

وفيما بعد، تم وضع هذه الكلمات لتكون أول نشيد مصري ملكي، وهي: 

أيها الخفاق في مصر الهوا أنت المجد عنوان الولاء نفتدي في الروح مظللته ونحيي فيك روح الشهداء خضرة تبعث في النفس الأمل وهلال ليس يطويه الأجل إن بدا نوره زاهيا في السما كان في أوج المعالي علما أوهدا في الدجى ساريا حائما جدد العزم وأحيا الهمما أيها الخفاق - أيها الخفاق في مصر الهوا نحن من حوليك راعي وأمين وضاح الجبين أنت رمز المجد - أنت رمز المجد - عنوان الولاء دمت في الأفاق  

 

وُلد جوزبي في أكتوبر من العام 1813 بالقرب من مدينة بارما، ومات في ميلان عام 1901م، واعتبُر من أعظم الملحنين الذين أنجبتهم إيطاليا خلال القرن التاسع عشر الميلادي.

وألّف الموسيقار جوزبي العديد من الأعمال الأوبرالية الملحمية مثل أوبرا عايدة، التي وضعها خصيصًا بناءً على أمر الخديوِ إسماعيل بمناسبة افتتاح قناة السويس، وأعمال أخرى مثل عُطيل ونابوكو وغيرها.

 

أما قبل ذلك فقد شهد عصر محمد علي باشا نشيدًا حماسيًا استعملته قيادة الجيش المصري، وكان من كتابة رفاعة الطهطاوي، إلا أنه لم يُتّخذ أي قرارٍ باعتباره نشيد قومي للبلاد.