اكتشف البوليس الإيطالي حبوب قهوة محشوة بالكوكايين موضوعة داخل طرد تم إرساله إلى عنوان وهمي.. المزيد

الشرطة,قضية,سوريا,ميلان,داعش,المخابرات,ورد,إيطاليا,مخدرات,بابلو إسكوبار,كيانو ريفز,المافيا,إسكوبار

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 09:56
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بطريقة لا تصدق..

كيانو ريفز وبابلو إسكوبار يتورّطان في تهريب المخدرات إلى إيطاليا

كيانو ريفز وبابلو إسكوبار
كيانو ريفز وبابلو إسكوبار

اكتشف البوليس الإيطالي حبوب قهوة محشوة بالكوكايين، موضوعة داخل طرد تم إرساله إلى عنوان وهمي يحمل اسم زعيم غير حقيقي ورد في أحد أفلام هوليوود، وعثر رجال التحقيق على 130 جرامًا من الكوكايين محشوة داخل 2 كيلو من حبوب القهوة التي وصلت إلى مطار ميلان قادمة من كولومبيا، وفقًا لتصريح رسمي أذاعته الشرطة الإيطالية.



 

وشك ضباط الشرطة في الطرد المُرسل من كولومبيا بعدما لاحظوا أنه مُرسل إلى مستقبل يحمل اسم سانيتو دي أنتونيو، وهو شخصية وهمية لزعيم مافيا ظهر في الجزء الثاني من فيلم "جون ويك"، الذي قام ببطولته الممثل الشهير كيانو ريفز.

وعندما فتح رجال الشرطة الطرد اكتشفوا أكثر من 500 حبة قهوة تم حشوها بالكوكاكيين، ثم تمت تغطيتها بشريط أسود داكن.

تعقّبت السلطات الإيطالية مسار الطرد حتى وصل إلى فلورنسا، وهناك ضبطوا رجلاً إيطاليًا يبلغ من العمر 50 عامًا، الذي قدم وحاول استقبال هذا الطرد.

وفيما بعد تبيّن أن هذا الرجل كان يعيش في مدينة ميدلين الكولومبية، وهي مسقط رأس أسطورة المخدرات الشهير بابلو إسكوبار، الذي كوّن شبكة عملاقة للإتجار ففي المخدرات داخل هذه المدينة، وذاع صيته حتى قضت المخابرات المركزية الأمريكية على حياته.

كما تبين أن الرجل الخمسيني تم ضبطه من قبل في قضية مخدرات.

وسبق وأن أعلنت الشرطة الإيطالية هذا الشهر عن اكتشاف شحنة ضخمة من المخدرات بلغ وزنا 15 طنًّا، أعلنت أنها تم تصنيعها بواسطة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في سوريا.

وبعدما تتبّع الضباط صناديق وصلت إلى ميناء ساليرنو شمال غرب إيطاليا، وعثروا بداخلها على شحنة مخدرات تجاوز قيمتها المليار دولار، وكانت المخدرات مخبأة في لفائف أوراق معدَّة للتصنيع.

فيلم جون ويك 

وتدور أحداث الفيلم في أجواءٍ من الأكشن والدراما حول عالم العصابات، من خلال مغامرات البطل جون ويك، وهو قاتل محترف يعمل لصالح إحدى العصابات الروسية، وعندما رغب في الاستقالة لم يوافق مديره على هذا الأمر إلا بعد قيامه بقتل رئيس المافيا الإيطالية.  

بابلو إسكوبار

أما بابلو إسكوبار فهو واحد من أشهر تجار المخدرات، شكّل منظمة "كارتل ميدلين" الإجرامية التي اشتهرت بتصدير الكوكايين إلى معظم أنحاء العالم، وحقق من وراء ذلك ثروة طائلة قيل إن حجمها تجاوز الـ30 مليار دولار أمريكي.