حذر مسؤول كبير في منظمة الصحة العالمية اليوم الإثنين من أن دول أفريقيا بحاجة إلى مساعدة عاجلة لبناء أنظمتها

أفريقيا,الصحة,كورونا

الخميس 6 أغسطس 2020 - 12:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الصحة العالمية تعرب عن "قلق شديد" من سرعة انتشار كورونا في أفريقيا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

حذر مسؤول كبير في منظمة الصحة العالمية، اليوم الإثنين، من أن دول أفريقيا بحاجة إلى مساعدة عاجلة لبناء أنظمتها الصحية، في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد بوتيرة سريعة في دول الصحراء الأفريقية خلال الأيام الأخيرة.



وقال مايك ريان مدير العمليات العاجلة بالمنظمة، إنه بالرغم من أن عدد حالات الإصابة بالفيروس في العديد من دول أفريقيا مازال منخفضا، إلا أن وتيرة انتشار الجائحة كانت مرتفعة للغاية في الأسبوع الماضي. مشيرا إلى أن نسبة الزيادة في عدد الإصابات في ناميبيا بلغت 69%، وفي بوتسوانا 66% وفي زامبيا 57%.

وأضاف راين: "أشعر بقلق بالغ في الوقت الحالي لأننا نشهد بداية تسارع المرض في أفريقيا، ولابد أن نأخذ هذه المسألة بجدية بالغة".

يذكر أن  دولة جنوب أفريقيا هي أكثر دول القارة السمراء  تضررا من جائحة كورونا حيث زاد عدد الإصابات في البلاد عن 360 ألف حالة فيما بلغ عدد الوفيات أكثر من خمسة آلاف حالة.

كورونا حول العالم

أظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا أن عدد الإصابات به حول العالم تجاوز 14.5 مليون حالة حتى صباح اليوم الاثنين.

وأظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، عند الساعة 06:00 بتوقيت جرينتش، أن إجمالي الإصابات وصل إلى 14مليونا و507 آلاف حالة.

كما أظهرت أن عدد المتعافين تجاوز 8.1 ملايين، فيما تجاوز عدد الوفيات 605 آلاف.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد حالات الإصابة، تليها البرازيل والهند وروسيا وجنوب أفريقيا وبيرو والمكسيك وتشيلي والمملكة المتحدة وإيران وباكستان وإسبانيا والسعودية وإيطاليا وتركيا.

كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمملكة المتحدة والمكسيك وإيطاليا وفرنسا وإسبانيا.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة لإصابات كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

عقار أكسفورد آمن

وصرح باحثون، اليوم الاثنين، بأن اللقاح الخاص بفيروس كورونا المستجد الذي تطوره جامعة أوكسفورد البريطانية بالتعاون مع شركة أسترا زينيكا العملاقة للصناعات الدوائية يبدو أنه آمن ويوفر مناعة من المرض.

وكتب باحثون في دورية "لانست" الطبية العلمية يقولون إن الاختبارات التي تجرى حاليا على 1077 من الأصحاء البالغين خلصت إلى أن اللقاح "ينتج أجساما مضادة قوية، وردود فعل مناعية من الخلايا (تي)".

وأضافوا أن ردود الفعل المناعية "ربما تكون أقوى بعد الحصول على جرعة ثانية" من اللقاح، وذلك حسب الاختبارات التي أجريت على مجموعة فرعية من المشاركين في التجارب.

وطلبت الحكومة البريطانية بالفعل الحصول على مئة مليون جرعة من اللقاح المحتمل.