التقى سامح شكري وزير الخارجية المصري الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله..المزيد

السيسي,مصر,الرئيس السيسي,محمود عباس,وزير الخارجية,سامح شكري,الرئيس الفلسطيني,فلسطين,إسرائيل,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,بلاد بره

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 09:32
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لاستعادة حقوق الشعب الفلسطيني.. سامح شكري يلتقي محمود عباس

وزير الخارجية المصري والرئيس الفلسطيني في رام الله
وزير الخارجية المصري والرئيس الفلسطيني في رام الله

التقى سامح شكري، وزير الخارجية المصري، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في رام الله، مؤكدًا على موقف مصر الداعم لاستعادة حقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، وذلك عقب اتصال هاتفي بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، ونظيره الفلسطيني، مساء أمس، حيث بحث الطرفان آخر مستجدات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، في إطار التنسيق الوثيق بين مصر وفلسطين.



زيارة سامح شكري إلى رام الله 

زار سامح شكري، وزير الخارجية المصري، اليوم الإثنين، مدينة رام الله الفلسطينية، وكان في استقباله كل من نظيره الفلسطيني رياض المالكي، وعصام عاشور، السفير المصري الموفد لدى فلسطين.

واستقبل الرئيس محمود عباس، وزير الخارجية المصري، ظهر اليوم، بمقر الرئاسة الفلسطينية بمدينة رام الله، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا.

وذكرت الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية، عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن سامح شكري أكد للرئيس محمود عباس، على الموقف المصري الداعم لاستعادة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية، بأن الرئيس محمود عباس، اطلع وزير الخارجية المصري، على آخر المستجدات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وكافة الجهود المبذولة على الصعيدين السياسي والدبلوماسي؛ لحشد الدعم الدولي للموقف الفلسطيني، الهادف إلى منع قيام إسرائيل بتنفيذ خطط الضم.

الرئيس السيسي: عازمون تحقيق السلام العادل في فلسطين

أكد السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي بِاسم رئاسة الجمهورية، مساء أمس الأحد، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أجرى اتصالًا هاتفيًا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وذكر بسام راضي، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن الاتصال تناول مناقشة آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.

وأشار راضي إلى أن، الرئيس عبد الفتاح السيسي، أكد خلال الاتصال الهاتفي، على الثوابت الراسخة للموقف المصري تجاه القضية الفلسطينية، وكذلك الاستمرار في التنسيق الوثيق مع الأشقاء الفلسطينيين بهدف بلورة رؤية استراتيجية لتحقيق السلام العادل والشامل.

وأعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، عن تقديره لجهود مصر ودورها التاريخي الثابت في دعم القضية الفلسطينية، وهدفها في حصول الشعب الفلسطيني على حقوقه المشروعة، مشيرًا إلى خصوصية العلاقات المصرية الفلسطينية وعمق الروابط التي تجمع شعبي البلدين الشقيقين. 

واتفق الرئيسان خلال الاتصال على مواصلة التشاور والتنسيق المكثف بينهما خلال الفترة القادمة، إزاء مختلف الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.