التقى خلوصي أكار وزير الدفاع التركي فتحي باغاشا وزير داخلية حكومة الوفاق في أنقرة..المزيد

ليبيا,الجيش الليبي,مصر,سوريا,قطر,تركيا,دعم,الجيش,الدوحة,أخبار ليبيا,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,بلاد بره,الحرب في ليبيا,وزير الدفاع التركي

الإثنين 10 أغسطس 2020 - 10:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| وزير الدفاع التركي يجتمع بأحد رجال السراج في أنقرة

وزير الدفاع التركي ووزير داخلية الوفاق
وزير الدفاع التركي ووزير داخلية الوفاق

التقى خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، فتحي باغاشا، وزير داخلية حكومة الوفاق في أنقرة، بعد يوم واحد فقط من لقاء الأول بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد، في الدوحة، تزامنًا مع تصاعد التوترات في محيط سرت، وتداول أنباء عن نقل تركيا لبعض الصواريخ التي كانت تستخدمها في الحرب في سوريا إلى ليبيا، مع تأكيد الجيش الوطني الليبي، أن مليشيات الوفاق تبعد حاليًا عن سرت حوالي 140 كيلو متر.



اجتماع وزير الدفاع التركي ووزير خارجية حكومة الوفاق

وأفادت قناة تي آر تي التركية، عبر حسابها الرسمي بموقع التدوينات القصيرة تويتر، اليوم الإثنين، بأن خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، التقى فتحي باغاشا، وزير داخلية الوفاق، في أنقرة، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل عن هذه الزيارة.

وجاء اجتماع الطرفان، عقب ساعات من لقاء خلوصي أكار، بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد، في الدوحة، أمس الأحد، والتي لم تذكر وسائل إعلام كلا البلدين عن أي تفاصيل متعلقة بها، أو ما تم تداوله خلال الاجتماع أو نتائجه.

وأوضح موقع أحوال تركية، في تقرير له، اليوم، أن هذا الاجتماع يرتبط بالتطورات العسكرية التي تشهدها ليبيا، وزيادة التعزيزات العسكرية التركية؛ لدعم مليشيات الوفاق، في محيط سرت والجفرة، مؤكدًا أن الزيارة جاءت للحصول على التكاليف المالية لهذه الأعمال العسكرية، والتي دأبت قطر على تسديها؛ لدعم المشروع العثماني التوسعي في المنطقة العربية.

وكشف التقرير، نقلًا عن مصادر ليبية، أن هدف الزيارة الأول، يتمثل في الاستعانة بمقاتلين صوماليين، تم تدريبهم في قطر، وخصصت الدوحة ميزانية ضخمة لتدريبهم؛ لنقلهم إلى ليبيا، بجانب المرتزقة السوريين والتونسيين.

وذكرت صحيفة مليت التركية، في تقرير لها، اليوم الإثنين، أن تركيا نشرت قاذفات صواريخ ومدفعية في ليبيا؛ بهدف دعم مليشيات الوفاق في معركة تلوح في الأفق بمدينة سرت الليبية الاستراتيجية، والتي أعلنتها مصر منذ شهر كخط أحمر، وأن مجرد المساس بها أو بالجفرة يعد تهديدًا للأمن القومي المصري، يستوجب التدخل العاجل.

الجيش الليبي: أي اقتراب من سرت سيكون الرد عنيفًا

صرح خالد المحجوب، مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي، مساء أمس الأحد، بأن مليشيات حكومة الوفاق التي تدعمها تركيا، بعدت حاليًا عن سرت بمقدار 140 كيلو متر، وأنهم لن يتمكنوا من التقدم أكثر نحو سرت.

وأكد مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي، أن تركيا بدأت بحشد مرتزقة، وأن الجيش جاهز ومستعد للدفاع عن ليبيا على مستوي البر والبحر والجو، كما أن تركيا تلعب على الإعلام وتقوم بالترويج للمرتزقة.