تفقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد آيا صوفيا بمدينة إسطنبول قبل فتحه رسميا.. المزيد

الداخلية,تركيا,روسيا,مجلس الوزراء,آيا صوفيا

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 19:23
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لمدة ساعة..

أردوغان يتفقد آيا صوفيا قبل فتحه للعبادة كمسجد

آيا صوفيا
آيا صوفيا

تفقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، مسجد آيا صوفيا بمدينة إسطنبول، قبل فتحه رسميًا للعبادة الجمعة المقبل، بعد أن تم الإعلان مؤخرًا عن تحويله من متحف إلى مسجد، وأفادت وكالة الأناضول التركية للأنباء، أن أردوغان وصل ظهر اليوم إلى آيا صوفيا قادمًا من منزله الكائن بمنطقة قسيقلي في حي أوسكودار بالمدينة.



وأضافت الوكالة، أن أردوغان تجول داخل آيا صوفيا لمدة ساعة حيث اطلع على الترتيبات الجارية لفتحه رسميًا بإقامة صلاة الجمعة في 24 يوليو الحالي.

ورافق أردوغان في جولته، كل من وزيري الداخلية سليمان صويلو، والثقافة والسياحة محمد نوري أرصوي، ووالي إسطنبول علي يرلي قايا، ورئيس الشؤون الدينية علي أرباش، ورئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، فخر الدين ألطون.

وفي 10 يوليو الجاري، ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر 1934، بتحويل آيا صوفيا من مسجد إلى متحف.

وأعلن رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، خلال زيارته آيا صوفيا، الأحد الماضي، أن الصلوات الخمس ستقام يوميًا في المسجد بشكل منتظم، اعتبارًا من 24 يوليو الجاري.

تفاصيل أول صلاة في آيا صوفيا

وأعلنت تركيا، البرنامج الافتتاحي المقرر تطبيقه في معلم آيا صوفيا بعد تحويله لمسجد، وتفاصيل صلاة الجمعة الأولى فيه، والتي من المقرر أن تكون في 24 يوليو الجاري، والذي يتوافق مع أول أيام عيد الأضحى المبارك، وذلك بعد القرار الذي اتخذته المحكمة الجمعة الماضية، بتحويل آيا صوفيا من مسجد لمتحف، بعد أن كان كاتدرائية في عهد البيزنطيين، والتي حولها محمد الفاتح لمسجد، ليعود مصطفى كمال أتاتورك ويحوله لمتحف.

وكشفت قناة الصباح التركية، الجمعة، تفاصيل افتتاح آيا صوفيا، والذي كان كنسية في العهد الإمبراطوري، وتفاصيل أول صلاة فيه، والتي من المقرر أن تعقد في أول أيام عيد الأضحى المبارك، حسبما أفادت قناة روسيا اليوم الإخبارية.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن أيا صوفيا سيفتح للصلاة اعتبارًا من يوم الجمعة الموافق 24 يوليو الجاري، مشيرًا إلى أنه سيتم إلغاء رسوم الدخول إلى آيا صوفيا، بموجب تحويله من متحف إلى مسجد.

وأكد الرئيس التركي، أن آيا صوفيا سيظل تراثًا إنسانيًا بعد تحويله لمسجد، وسيفتح أبوابه أمام جميع المواطنين والأجانب من شتى الديانات، سواء كانوا مسلمين أو غير مسلمين، قائلًا: “آيا صوفيا ستبقى تراثا مشتركا للإنسانية، وستواصل احتضان الجميع بشكل أكثر صدقا وأصالة”.

وعلق الرئيس التركي على كافة الأراء الدولية والدينية الرافضة لتحويل آيا صوفيا لمسجد، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يمثل انتهاكًا للسيادة التركية، وأن حق التصرف التركي بآيا صوفيا أمر يتعلق بسيادة أنقرة.