قال عضو مجلس أعيان ومشايخ ليبيا الشيخ عطية العشيبي إنتركيا هي العدو السابق الذي لم يترك لنا غير المرض والفقر

السيسي,ليبيا,الجيش الليبي,مصر,سوريا,الأمراض النفسية,تركيا,الرئيس السيسي,طرابلس,الشعب المصري

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 18:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مشايخ ليبيا: الشعب المصري والليبي واحد في دولتين

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

قال عضو مجلس أعيان ومشايخ ليبيا الشيخ عطية العشيبي إن"تركياهي العدو السابق الذي لم يترك لنا غير المرض والفقر والجهل وهي من أوصلت ليبيا إلى ما هي عليه الآن".



وأضاف العشيبي، في مقابلة خاصة مع قناة (إكسترا نيوز) مساء أمس السبت، أن: "تركيا استأجرت لنا ميليشيات بالمال لتقتل الليبيين وتدمر بيوتهم وممتلكاتهم، والسيطرة على أموال وثروات الشعب الليبي.

وأوضح أن تركيا لها أطماع كبيرة في ليبيا في البر والبحر والجو وهم يستغلون موقعها سياسيا ويخلقون لنا المشاكل و يريدوا أن يدخلوا ليبيا بأى طريقة كانت.

وشدد على أن أصحاب الأمراض النفسية هم الذين يسعون للكراسي بأي طريقة كانت، للاستيلاء على أموال الليبيين وخاصة النفط وتوزيعه عليهم وتكوين ميليشيات دمار وخراب بالتعاون مع الأتراك.

وتابع الشيخ العشيبي: "أن ميليشيات طرابلس في إشارة إلى "حكومة الوفاق" ليست معترف بها قانونا وهم ميليشيات استعانوا بالإرهابيين من سوريا وتركيا في البلاد.

 

ونوه بأنه لا يوجد بين الليبين خلافات جذرية، قائلا: "ولكن ما هي إلا أفكار مستوردة طوت على البلاد، كما أننا لسنا دعاة تقسيم ونسعى إلى ليبيا الموحدة ، وإقامة دولة ونشر الحب والسلام والمحبة في بلادنا".

وأشار إلى أن الجيش الليبي هو وحدة الوطن وأمل البلد ، ولابد من قيام الدولة والجيش والظهور على أرضية صلبة. وأكد أن تركيا جاءت لدمار وخراب واحتلال ليبيا والاستيلاء على خيراتها، ومن ثم اتجهنا إلى ابن مصر البار الرئيس السيسي وشعب مصر العريق.

ووصف اللقاء مع الرئيس عبد الفتاح السيسي بأنه "طيب للغاية ومثمر وكان حديثا شيقا لمسنا فيه الطيب والكرم والوفاء والتاريخ والجهاد"، قائلا: "إن الشعب المصري والليبي شعب واحد في دولتين، ومصر تاريخ مشرف من قديم الزمان، كما أنها دائما سباقة ولها كلمة طيبة وهي الطريق والحضارة"، مقدما التحية والسلام والاحترام للشعب المصري.