قدمت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، عرضا تقديميا، خلال مشاركتها كمتحدث رئيسي في إحدى الجلسات النقاشية حو

وزيرة السياحة، رانيا المشاط

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 13:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

«المشاط»تعرض قصص نجاحات الاستثمار في السياحة المستدامة

الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة أثناء الجلسة النقاشية
الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة أثناء الجلسة النقاشية

قدمت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، عرضا تقديميا، خلال مشاركتها كمتحدث رئيسي في إحدى الجلسات النقاشية حول قصص نجاحات الاستثمار في مجال السياحة المستدامة، والتي جاءت ضمن جلسات المؤتمر المستدام للاستثمار في السياحة "Investing in Tourism Sustainabilty Conferance "ITSC"، والذي انعقد خلال يومي 30 و31 مايو، بمدينة فارنا البلغارية.

واستعرضت "المشاط"، خلال الجلسة، محاور برنامج الإصلاح الهيكلي الذي أطلقته الوزارة لتطوير قطاع السياحة، وتحدثت عن الإجراءات التي تتخذها الوزارة في مجال السياحة المستدامة، مشيرة إلى أن مصر تتبنى تطبيق مفاهيم التنمية المستدامة التي أقرتها الأمم المتحدة، من خلال برنامج الاصلاح الهيكلي، وتضع ضمن أولوياتها تنمية السياحة الخضراء، وتشجيع الفنادق، والمنشآت السياحية؛ لاستخدام الطاقة النظيفة والمتجددة لتوفير الطاقة، والحفاظ على البيئة.

وأشارت الوزيرة إلى أن معايير السياحة الخضراء التي تم وضعها للفنادق، وذلك بمنحها شهادة "النجمة الخضراء"، وهي شهادة محلية وضعت بطريقة تتناسب مع طبيعة القطاع الفندقي المصري؛ لتمييز الفنادق والمنتجعات المصرية التي تلتزم بالمعايير الدولية للاستدامة، وتم الاعتراف بها دوليا من المجلس العالمي للسياحة المستدامة "GSTC".

وأوضحت أنه يوجد الآن 80 فندقا حاصلا على هذه الشهادة، بها ٢٢ ألف غرفة فندقية في جميع أنحاء مصر، لافتة إلى أن التعاون المشترك بين الوزارة وغرفة المنشآت الفندقية؛ لزيادة عدد الفنادق، بالإضافة إلى وضع معايير للتجمعات الفندقية فيما يطلق عليه "المقاصد الخضراء"؛ لتعزيز القدرة على استيعاب الطلب على هذا النمط السياحي.

وتطرقت الوزيرة للحديث عن الجوائز الدولية التي حصلت عليها مصر مؤخرا بما يعكس تقدير العديد من المؤسسات الدولية لما تقوم به مصر من جهود للنهوض بقطاع السياحة، ومنها الدرع الذي قدمته منظمة السياحة العالمية "UNWTO" لفخامة الرئيس؛ تقديرا لدعمه الفعال لقطاع السياحة، ومساهمة القطاع في استراتيجية مصر ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة، وكذلك جائزة "الريادة الدولية في السياحة" التي حصلت عليها مصر من المجلس الدولي للسياحة والسفر"WTTC"، تقديرا من المجلس للجهود التي بذلتها للنهوض بالقطاع، وصموده في مواجهة الصدمات التي قابلته.

وتطرقت للحديث عن اهتمام الوزارة بفتح أسواق سياحية جديدة، وزيادة الحركة السياحية من الأسواق الواعدة كالسوق الصينية، مشيرة إلى محاور الحملة الترويجية الجديدة لمصر"P2P People 2 People"، والترويج لافتتاح المتحف المصري الكبير" GEM 2020 "، والترويج للمواقع السياحية المختلفة "Branding By Destination".